الدوري الأوروبي: تشيلسي يصطدم بطموح بازل السويسري

محمد صلاح
Image caption المصري محمد صلاح لعب دورا كبيرا في تأهل بازل إلى نصف النهائي

أوقعت قرعة الدور نصف النهائي للدوري الأوروبي فريق تشيلسي الانجليزي أمام بازل السويسري الذي تأهل إلى هذا الدور للمرة الأولى في تاريخه.

أما المواجهة الثانية فتجمع بنفيكا البرتغالي( بطل كأس الأندية الاوروبية مرتين عامي 1961 و1962)، مع فنربخشه التركي الذي وصل الى هذه المرحلة للمرة الاولى في تاريخ مشاركاته القارية.

في المباراة الأولى يبحث تشيلسي الذي خرج من الدور الاول لمسابقة دوري ابطال اوروبا التي توج بلقبها الموسم الماضي عن أن يصبح رابع فريق فقط يتوج بالالقاب الاوروبية الثلاثة بعد يوفنتوس الايطالي واياكس امستردام الهولندي وبايرن ميونيخ الالماني.

لكن على الفريق اللندني أن يخشى طموح بازل الذي أطاح بتوتنهام الانجليزي في ربع النهائي بركلات الترجيح .

كما أن الفريق السويسري الذي يضم في صفوفه المصريين محمد صلاح ومحمد النني أطاح بفريق انجليزي آخر هو مانشستر يونايتد الذي خرج من الدور الاول بخسارته امام الفريق السويسري 1-2.

أما تشيلسي فتأهل الى نصف النهائي رغم خسارته أمام مضيفه روبن كازان الروسي 2-3 في مباراة الإياب وذلك لفوزه ذهابا 3-1.

ويأمل الفريق اللندني بقيادة مدربه الاسباني رافائيل بينيتيز التتويج بلقب الدوري الأوروبي لتعويض خروجه من دوري الأبطال، وسبق لتشيلسي الفوز بكأس الكؤوس الاوروبية عامي 1971 و1998.

وحظي تشيلسي بأفضلية خوض لقاء الإياب على ملعبه في الثاني من الشهر المقبل، وذلك بعد ان يحل ضيفا على الفريق السويسري في "سان جايكوب بارك" في 25 الشهر الحالي. وستكون هذه المواجهة الأولى بين الفريقين على الاطلاق.

وفي المباراة الثانية يأمل الفريق التركي ان لا يتكرر سيناريو مواجهته السابقة مع العملاق البرتغالي الذي اكتسحه 7-1 في مجموع مباراتيهما في الدور الاول من كأس الاندية الاوروبية البطلة موسم 1975-1976.

وكانت المواجهة الاخيرة لفنربخشه مع فريق برتغالي في موسم 2008-2009 حين خسر امام بورتو 1-3 ذهابا و1-2 ايابا في الدور الاول من مسابقة دوري ابطال اوروبا.

وستقام المباراة النهائية في العاصمة الهولندية أمستردام في 15 مايو/ آيار المقبل.

المزيد حول هذه القصة