فيرغسون ينفي مجددا إمكانية انتقال روني إلى سان جيرمان

نفى السير الكس فيرغسون مدرب نادي مانشستر يونايتد الانجليزي صحة الاخبار التي تتحدث عن امكانية انتقال مهاجمه الدولي واين روني الى باريس سان جرمان الفرنسي.

وكان اسم روني قد ارتبط مؤخرا بانتقال محتمل إلى النادي الباريسي رغم بقاء عامين على عقد الأعوام الخمسة الذي يربطه بيونايتد.

لكن فيرغسون قلل عشية مباراة فريقه مع استون فيلا في الدوري المحلي من أهمية هذه الأخبار.

وسبق لفيرغسون التأكيد أن روني لن يترك يونايتد الصيف المقبل بعد الخروج من الدور الثاني لمسابقة دوري ابطال أوروبا على يد ريال مدريد الاسباني.

ووصف المدرب ما ورد في الصحف بأنه "تفاهات" بل ومنع صحفيتين من حضور المؤتمرات الصحفي بعد مباريات الفريق حتى تتقدمان باعتذارهما بعد تحدثهما عن رحيل روني وأنه يتجاهل فيرغسون خلال التمارين.

وكانت التكهنات قد ثارت بشأن عدم رضا روني عن دوره في فريقه منذ قدوم الهولندي روبن فان بيرسي في بداية الموسم الحالي من أرسنال حيث فرض نفسه كرأس حربة اساسي للفريق تاركا لروني المركز الثاني في خط المقدمة مع ويلبيك.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها الحديث عن رحيل روني إذ سبق وألمح إلى رغبته ترك الفريق في عام 2010 ولكنه تراجع بعدها ووقع لخمسة أعوام مع الفريق.

وكان النادي الفرنسي قد إلمح إلى اهتمامه بالتعاقد مع روني كما أن السويدي زلاتان ابراهيموفيتش مهاجم سان جيرمان حث روني على الانتقال للفريق الذي يدربه الايطالي كارلو انشيلوتي واعتبره من بين أفضل عشرة مهاجمين في العالم.

المزيد حول هذه القصة