دوري أبطال أوروبا: ريال مدريد ودورتموند في مواجهة مفتوحة

Image caption رونالدو أنقذ فريقه في الدور السابق

يدخل فريق ريال مدريد الإسباني مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ضد بروسيا دورتموند الألماني الأربعاء وهو يأمل في تكرار سيناريو عام 1998 الذي انتهى بإحرازه البطولة.

حينها كان دورتموند، الفائز بالدوري الألماني في الموسمين السابقين، بمثابة بوابة عبور للنادي الإسباني إلى الدور النهائي الذي تغلب فيه آنذاك على فريق ألماني آخر هو باير ليفركوزن.

لكن مهمة النادي الملكي ربما لن تكون سهلة في ملعب دورتموند، إذ سبق أن سقط في هذه الدورة على الملعب نفسه أمام خصمه 1-2 عندما التقى الفريقان في الدور الأول من البطولة.

ولاحقا اكتفى ريال مدريد بالتعادل 2-2 على ملعبه في سانتياغو برنابيو، الذي يستضيف مباراة الإياب في الدور ربع النهائي من بطولة أوروبا يوم الثلاثاء المقبل.

ولم يكن تأهل ريال مدريد لهذا الدور سهلا، حيث أنه ورغم فوزه في مدريد 3-0 على غالاتساراي التركي في ذهاب ثمن النهائي، إلا أنه عاش لحظات صعبة في مباراة العودة بعد ان مني مرماه بثلاثة أهداف متتالية، قبل أن ينقذه نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل الهدفين لتنتهي المباراة 3-2.

كما تشكل مباراة ربع النهائي تحديا إضافيا لمدرب ريال مدريد البرتغالي جوزيه مورينيو الساعي لأن يصبح أول مدرب يحرز اللقب مع ثلاثة فرق مختلفة بعد أن سبق وتوج به مع بورتو عام 2004 وانتر ميلان عام 2010.

وفي المعسكر الآخر، يأمل فريق المدرب يورغن كلوب الذي يخوض نصف النهائي للمرة الأولى منذ خسارته أمام ريال عام 1998 أن يؤكد تفوقه على الإسبان هذا الموسم في ملعبه.

فقد جاءت بطاقة تأهله لهذا الدور على حساب ملقة وبطريقة دراماتيكية بعد أن فاز على الأخير 3-2 في إياب ربع النهائي في مباراة حسمها صاحب الأرض في الوقت بدل الضائع بعد أن كان متأخرا 1-2 وعلى وشك فقدان الأمل في التأهل في ضوء انتهاء لقاء الذهاب بالتعادل السلبي.

إلا أن الفريق تمكن في الوقت المحتسب بدل الضائع من تسجيل هدفين مثيرين للجدل، وإنهاء آمال منافسه الإسباني الذي كان يخوض غمار المسابقة الأوروبية للمرة الأولى في تاريخه.

المزيد حول هذه القصة