ريال مدريد يواجه مهمة صعبة في سانتياغو برنابيو

Image caption ريال يجري تدريباته النهائية استعدادا للمباراة الفاصلة

تتجه الانظار الى ملعب سانتياغو برنابيو معقل ريال مدريد الليلة حيث يلتقي الفريق الملكي مع فريق بروسيا دورتموند الالماني في اياب دور نصف النهائي لدوري ابطال اوروبا.

يحتاج ريال مدريد الى خوض مباراة مثالية بجميع المعايير اذا اراد قلب تخلفه ذهابا امام دورتموند بأربعة اهداف لهدف ليصل الى المباراة النهائية. ويحتاج النادي الملكي الى تسجيل ثلاثة اهداف مع الحفاظ على شباكه نظيفة حتى يتمكن من تحقيق هذه المهمة الصعبة.

ولم يبلغ ريال مدريد المباراة النهائية منذ 11 عاما عندما توج باللقب لاخر مرة في عام 2002 ووقتها كان زين الدين زيدان هو قائد الفريق امام بايرن ليفركوزن الالماني وهو نفسه الذي سجل هدف الفوز في المباراة.

واكتسب مدريد مؤخرا المزيد من مشاعر الثقة والأمل بعودة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف دوري الأبطال برصيد 12 هدفا ، بعد تعافيه من الإصابة العضلية التي تعرض لها خلال مباراة الذهاب أمام دورتموند.

وكان رونالدو غاب عن صفوف الفريق في المباراة التي فاز فيها على جاره أتلتيكو مدريد بهدفين لهدف يوم السبت الماضي في الدوري الأسباني كما غاب عن مران الفريق يوم الأحد ما بث مشاعر من القلق على جماهير النادي الملكي ولكن المدير الفني للفريق جوزيه مورينو اكد في مؤتمر صحفي أمس جاهزية النجم البرتغالي لقيادة هجوم الفريق في مباراة الليلة.

كما كان مورينيو حريصا خلال المؤتمر الصحفي على تأكيد انه سيتحمل الفشل في حال خروج الفريق من الدور نصف النهائي مشيرا في الوقت نفسه ان النجاح سيكون من نصيب الجميع قائلا ان المباراة مفتوحة وان فريقه سيفاجئ دورتموند في النصف ساعة الاولى باداء مختلف تماما عما تعودته الجماهير.

وكان دورتموند قد بات الاوفر حظا للصعود الى المباراة النهائية بعد الفوز الكبير الذي حققه الاسبوع الماضي على ريال مدريد والتي احرزها كلها المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي.

كما ان دورتموند هو الفريق الوحيد الذي وصل لهذا الدور بدون أي هزيمة وكانت اخر مباراة قد جمعت بينهما في دوري المجموعات قد انتهت بفوز دورتموند بهدفين لهدف بعد ان انتهت مباراة الذهاب التي جرت ايضا على ملعب سانتياغو برنابيو بالتعادل بهدفين لكلا الفريقين.