نائب رئيس برشلونة: مورينيو كان وبالا على الكرة الاسبانية

Image caption قاد مورينيو النادي الملكي منذ 2010

حيا كارليس فيلاروبي نائب رئيس نادي برشلونة الاسباني قرار نادي ريال مدريد انهاء تعاقد مديره الفني البرتغالي جوزيه مورينيو. ووصف فيلاروبي مورينيو بأنه كان وبالا على كرة القدم الاسبانية وان رحيله هو خبر ايجابي لما كان يخلقه من اجواء سلبية.

وحمل مسؤول برشلونة مورينيو مسؤولية التوتر الكبير في مواجهات برشلونة وريال المتعددة خلال السنوات الاخيرة في الدوري والكأس المحليين ودوري ابطال اوروبا.

وكان فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد قد اعلن ان البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق سيترك منصبه بنهاية الموسم الحالي.

ولم يحدد بيريز في المؤتمر الصحفي الذي عقده الليلة الماضية هوية المدير الفني الجديد للفريق الملكي والذي من المرجح ان يكون الايطالي كارلو انشيلوتي المدير الفني الحالي لباريس سان جيرمان فيما رجحت التقارير ان يكون مورينو في طريقه للعودة الى نادي تشيلسي الانكليزي الذي تركه عام 2010 .

ولا يبقى على مشوار مورينيو مع ريال مدريد سوى مرحلتين في الدوري المحلي حيث يلتقي ريال سوسييداد الاحد المقبل واوساسونا في الاول من حزيران/يونيو في مباراتين هامشيتين كون النادي الملكي ضمن الوصافة.

جوزيه مورينيو

وكان نجم جوزيه مورينيو, أو ما يعرف بالسبيشال وان , قد لمع في عام 2004, بعد ان قاد ناديه انذاك اف سي بورتو الى التتويج بالدوري البرتغالى و دوري ابطال اوروبا.

انتقل مورينيو الى انجلترا بعد ذلك مباشرة لتدريب تشيلسي ليزيد من امجاده حيث توج ناديه بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لموسمين متتاليين للمرة الاولى في تاريخ تشيلسي منذ عام 1995

لكن ادارة تشيلسي تخلت عن مورينيو في عام 2007بسبب علاقات متردية بينه وبين مالك النادي الروسي رومان ابراموفيش,

واصبحت ايطاليا المحطة التالية من مشوار مورينيو, فقد تعاقد المدرب البرتغالي مع انتر ميلان, وبعد عام من توليه مهمة تدريب النادي, قاد مورينيو الانتر الى القوز بثلاثية الدوري المحلي وكأس ايطاليا ودوري ابطال اوروبا

وبعد تكهنات متصاعدة حول انتقاله الى ريال مدريد، تعاقد السبيشال وان مع النادي الملكي في 2010 خلفا للتشيلي مانويل بيليغريني.

لكن فترة مورينيو في مدريد اتسمت بالفشل, اذ خسر الريال اول كلاسيكو CLASSICO له امام غريمه برشلونة بخمسة اهداف للاشيئ على ارض الخصم . نتيجة رأى فيها الكثيرون اهانة كبيرة للنادي العريق.

وفي العامين التاليين نجح ريال مدريد تحت قيادة مورينيو في الفوز بالدوري مرة واحدة العام الماضي ومن قبلها كأس السوبر وكأس ملك اسبانيا في العام الفين واحد عشر. الا ان الموسم الحالي كتب كلمة النهاية في مسيرة مورينيو مع ريال مدريد بعد ان خرج النادي الملكي خالي الوفاض بخروجه من دوري ابطال اوروبا وخسارة لقب الدوري والهزيمة امام اتليتكو مدريد في نهائي كأس ملك اسبانيا.