لاتسيو يحرز كأس ايطاليا بعد فوزه على روما

فرحة لاعبي لاتسيو بالكأس
Image caption فرحة لاعبي لاتسيو بالكأس

احرز لاتسيو كأس ايطاليا لكرة القدم بفوزه على جاره روما 1-صفر في المباراة النهائية يوم الاحد على الملعب الاولمبي في العاصمة روما.

وسجل البوسني سيناد لوليتش الهدف في الدقيقة الـ71.

وخاض روما النهائي السابع عشر في تاريخه واحرز اللقب 9 مرات اخرها عام 2008 وفشل في الانفراد بالرقم القياسي، فيما حقق لاتسيو اللقب الاول منذ 2009 والسادس في تاريخه.

وقدم قطبا العاصمة الايطالية اداء نديا ومتكافئا في الشوط الاول حيث تبادلا الهجمات والفرص التي كانت اوفر لروما دون ان يستطيع اي منهما هز شباك الاخر.

وفي الشوط الثاني، تحسن مستوى لاتسيو بشكل ملحوظ وتفوق احيانا على جاره، واهدر مهاجمه الالماني ميروسلاف كلوزه فرصة افتتاح التسجيل في الدقيقة الـ64.

وسجل لاتسيو هدف المباراة الوحيد بعد هجمة مدروسة ومتقنة من منتصف الملعب لتصل الكرة الى البوسني لوليتش الذي اودعها الشباك.

وكاد توتي ان يعادل النتيجة لكن حارس مرمى لاتسيو ماركيتي كان حاضرا وفي نفس المكان.

وحاول روما معادلة النتيجة لكن محاولاته اصطدمت بدفاع منظم واثرت عليه ايضا الهجمات المرتدة الخطرة.

وبعد المباراة هاجمت جماهير روما الغاضبة بقيادة روابط الالتراس الخاصة بالنادي حافلة الفريق بعد خسارته لقب كأس ايطاليا امام غريمه التقليدي، وقاموا بالقاء الحجارة عليها.

كما قامت الجماهير الغاضبة باطلاق هتافات ضد ادارة نادي روما وعلى رأسها رئيس النادي بالوتا والمدير العام بالديني.

المزيد حول هذه القصة