بارتولي ليستزيكي .. نهائي لويمبلدون لم يتوقعه أحد

تقام اليوم المباراة النهائية لفردي السيدات في اطار بطولة ويمبلدون للتنس وتجمع بين الفرنسية ماريون بارتولي والالمانية سابين ليسيتزيكي.

ووصلت بارتولي للمباراة النهائية بعد الفوز في نصف النهائي على البلجيكية كيرستن فليبكنز بمجموعتين متتاليتين بواقع 6-1 و6-2.

وفي المقابل أطاحت الألمانية ليسيتسكي بالبولندية انيسكا رادفانسكا المصنفة الرابعة بفوزها عليها 6-4 و2-6 و9-7.

والواقع أنه عندما انطلقت البطولة العريقة قبل 11 يوما لم يكن يتوقع أحد أن يلعب نهائي فردي السيدات لاعبتان احداهما تقف في التصنيف العالمي للاعبات المحترفات في المركز الخامس عشر بينما تحتل الاخرى المركز الثالث والعشرين.

فالبطولة انطلقت بمشاركة كبار المصنفات العالميات وعلى رأسهن الامريكية سيرينا ويليامز المصنفة الاولى ثم البيلاروسية فيكتوريا ازارينكا المصنفة الثانية وايضا الروسية ماريا شارابوفا التي تحتل المركز الثالث على العالم.

ومن بعد هؤلاء شاركت لاعبات اخريات في المنافسات من المراكز اللاحقة في التصنيف ممن سبق لهن الفوز بالبطولة كالتشيكية بيترا كفيتوفا التي فازت بويمبلدون عام 2011 والصينية لي نا صاحبة لقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس وكذلك البولندية انيسكا رادفانسكا المصنفة الرابعة على العالم.

ولكن جاءت الرياح بما لاتشتهي السفن لكل هؤلاء البطلات فسرعان ما ودعت شارابوفا البطولة من الدور الثاني وتلتها ازارينكا للاصابة ثم لحقت بهن سيرينا ويليامز على يد سابين ليستزيكي المصنفة رقم 23 التي تخوض مباراة اليوم كأول المانية تصل الى النهائي منذ مواطنتها شتيفي غراف التي خسرت المباراة انذاك لصالح الامريكية ليندساي دافينبورت عندما فازت بها عام 1999.

وواصلت ليستزيكي مسيرتها الناجحة بعد الفوز على سيرينا حتى فازت في مباراة نصف النهائي على البولندية رادفانسكا بعد مباراة قوية استغرقت ساعتين تقريبا.

أما الفرنسية ماريون بارتولي التي تحتل المركز الثالث والعشرين في ترتيب لاعبات التنس المحترفات فتسعى الى ان تكون اول فرنسية تفوز بالبطولة منذ ان فازت بها ايميلي موريسمو عام الفين وستة.

ولم يسبق لأي من اللاعبتين الفوز من قبل ببطولة كبرى غراند سلام وهو ما يزيد من اهمية المباراة لكل منهما. ووصلت بارتولي إلى المباراة النهائية في ويمبلدون في العالم التالي لفوز مواطنتها مباشرة عام 2007 الا انها خسرت انذاك امام الامريكية فينوس ويليامز ذات الالقاب الخمسة في ويمبلدون.

وتميل كفة التاريخ لصالح الالمانية ليستزيكي البالغة من العمر أربعة وعشرين عاما اذ فازت في ثلاثة لقاءات من مجموع اربعة لقاءات جمعتها ببارتولي ذات السبعة وعشرين عاما مقابل فوز واحد للفرنسية.

وستحصل الفائزة منهن على الجائزة الكبرى وقدرها مليون وستمئة الف جنيه استرليني بعد رفع قيمة جوائز البطولة هذا العام. ستقام المباراة في ظل شمس ساطعة حيث اشارت تقارير الارصاد الجوية الى انه لا يتوقع هطول امطار قد تعطل المباراة.

المزيد حول هذه القصة