الحارس الاسباني رينا مستاء من إعارته إلى نابولي

رينا
Image caption قضى الحارس 8 سنوات في صفوف ليفربول

أعرب الحارس الاسباني بيبي رينا عن استيائه من قرار إدارة نادي ليفربول الانجليزي لكرة القدم إعارته إلى نابولي الإيطالي.

ووجه رينا البالغ من العمر ثلاثين عاما رسالة إلى جماهير النادي قال فيها إنه كان يرغب في البقاء مع الفريق الذي قضى معه ثمان سنوات.

وأعرب الحارس عن خيبة أمله لأن ادارة ليفربول أتمت اتفاق إعارته دون ابلاغه مسبقا بعد ان فشلت محاولة انتقاله إلى برشلونة الاسباني. وأضاف قائلا " أعتقد أني استحق أفضل من ذلك رغم أنني أتفهم ضرورة اتخاذ قرارات صعبة في عالم كرة القدم".

وقد بدأ رينا بالفعل تدريباته مع نابولي استعدادا للموسم الجديد وسيعود مجددا للعب احت قيادة المدرب الاسباني رفائيل بينيتيز الذي درب لسنوات ليفربول.

ويعتقد أن إعلان فيكتور فالديز رغبته في إنهاء مسيرته الكروية مع برشلونة أدى إلى تراجع النادي عن فكرة التعاقد مع رينا.

وقد اكد رينا انه أبلغ مدرب ليفربول بريندان رودجرز رغبته في الاستمرار مع الفريق وأن خطوة الانتقال إلى برشلونة يمكن فقد أن تتم إذا تلقى عرضا مناسبا.

يشار إلى أن الحارس الاسباني دافع عن مرمى ليفربول في 394 مباراة على مدة 8 سنوات.

وشارك في تتويج الفريق بكأس انجلترا عام 2006 وكأس رابطة الأندية 2012 ولعب في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2007 وهي المباراة التي انهزم فيها ليفربول امام ميلان الإيطالي بهدفين مقابل هدف.

ويستمر عقد رينا مع ليفربول حتى عام 2016 وكان قد انتقل إلى النادي الانجليزي قادما من فيال ريال الاسباني عام 2005 بنحو 6 مليون جنيه استرليني.

المزيد حول هذه القصة