دوري أبطال افريقيا: خسارة الأهلي والزمالك في منافسات المجموعة الأولى

أبو تريكة
Image caption أكمل الأهلي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه أحمد عبد الظاهر

مني فريقا الأهلي والزمالك المصريان بهزيمتين في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى في دور الثمانية في دوري أبطال افريقيا.

وتعرض الأهلي لخسارة قاسية على أرضه أمام اورلاندو بايرتس الجنوب افريقي بثلاثة أهداف مقابل لاشيء.

أحرز أهداف بايرتس اللاعبون تاندانو نتشومايلو في الدقيقة 11 وانديلي جالي في الدقيقة 73 و سفيسي ميلو في الدقيقة 76.

وعانى لاعبو الأهلي من الاجهاد نتيجة الصيام.

وجاء الشوط الأول متوسط المستوى وكانت الفرصة الأولى لأصحاب الأرض في الدقيقة 8 بعد تسديدة من شهاب الدين أحمد مرت بجوار القائم الايمن.

وفي الدقيقة 11 نجح نتشومايلو في افتتاح التسجيل للضيوف بعد سلسلة من التمريرات القصيرة المميزة في قلب الدفاع انفرد على اثرها بالحارس شرف اكرامي وسدد على يساره.

وفي الدقيقة 36 حصل محمد أبو تريكة على ركلة جزاء للفريق المصري نفذها وليد سليمان لكن حارس مرمى اورلاندو تمكن من التصدي لها.

وقبل نهاية الشوط الأول تلقى الأهلي ضربة قاسية بعد أن طرد الحكم اللاعب أحمد عبد الظاهر لحصوله على الانذار الثاني بعد تدخل قوي مع مدافع الفريق الجنوب افريقي ليكمل فريقه اللقاء بعشرة لاعبين.

وفي بداية الشوط الثاني تحسن أداء الأهلي لكنه واجه صمودا دفاعيا من جانب لاعبي بايرتس.

وشهدت الدقيقة 73 الهدف الثاني للضيوف من ركلة جزاء تسبب بها أحمد فتحي ونفذها انديلي جالي.

وتراجع أداء لاعبي الأهلي مما سهل مهمة بايرتس في إحراز الهدف الثالث عن طريق اللاعب ميلو بعد ثلاث دقائق فقط من الهدف الثاني.

عشرة لاعبين أيضا

وفي المباراة الثانية في المجموعة ذاتها، لم يكن وضع الزمالك أفضل من الاهلي وإن كانت الهزيمة امام ليوبار الكونغولي أقل وقعا من الهزيمة القاسية لحامل اللقب، كون الزمالك كان يلعب خارج ملعبه واضطر أيضا لاكمال اللقاء بعشرة لاعبين.

بدأت المباراة سريعة وبادل الزمالك أصحاب الارض السيطرة على مجريات اللعب وهدد مرمى منافسه منذ الدقيقة الثانية.

وجاءت الدقيقة 36 لتشهد احتساب حكم المباراة ركلة جزاء للفريق الكونغولي بعدما لمس محمود فتح الله الكرة بيده داخل المنطقة نال على اثرها انذارا ثانيا وطرد من المباراة.

وتصدى نتيلا كاليما لتنفيذ الركلة ونفذها بنجاح محرزا هدف المباراة الوحيد.

وفي الشوط الثاني، شارك الزمالك بنفس التشكيل رغم النقص العددى وحاول مبادلة السيطرة على الكرة مع اصحاب الأرض وتحسن أداء الفريق بمرور الوقت إلا أن الهجمات افتقرت للخطورة الحقيقية.

بهذه النتيجة يتصدر أورلاندو بايرتس المجموعة برصيد 4 نقاط يليه ليوبار في المركز الثاني بفارق الأهداف ثم الزمالك في المركز الثالث بنقطة واحد بفارق الأهداف عن الأهلي الذي يقبع في قاع المجموعة.

المزيد حول هذه القصة