ختام مونديال العاب القوى بموسكو

Image caption شهدت البطولة منافسات حامية

احتلت روسيا المركز الأول بـ 17 ميدالية، بينها سبع ذهبيات وتليها بست ذهبيات الولايات المتحدة من اجمالي خمس وعشرين ميدالية في ختام بطولة العالم لألعاب القوى التي استضافتها موسكو على مدار الاسبوع الماضي.

وفي المركز الثالث جاءت جامايكا بست ذهبيات فكينيا في المركز الرابع بخمس ميداليات ثم ألمانيا في المركز الخامس بأربع ذهبيات.

وهذه هي المرة الثالثة التي تفوز بها روسيا بالبطولة وكان سبق لها الفوز في نسخة عام 1991 إبان الاتحاد السوفيتي وكذلك في عام 2001 .

وتمثلت أبرز نتائج اليوم بفوز الفريق الجامايكي للرجال بذهبية تتابع أربعة في مئة لتكون الميدالية الذهبية الثالثة لبولت في البطولة والذي قاد فريقه في المئة متر الأخيرة من السباق الذي أنهوه في زمن 36ر37 ثانية .

وعادل بولت الرقم القياسي في عدد الميداليات الذهبية في بطولة العالم والذي كان يتقاسمه الأميركيون كارل لويس واليسون فيليكس ومايكل جونسون، بيد أنه بات يتفوق عليهم كونه نال فضيتين مقابل واحدة لكل من لويس وفيليكس.

وتعد هذه هي الثلاثية الرابعة لبولت في البطولات الكبرى بعد اولمبيادي بكين 2008 ولندن 2012.

وحل الفريق الأمريكي بقيادة جاستين غاتلين في المركز الثاني ونال الفضية بينما نالت كندا المركز الثالث والميدالية البرونزية بعد استبعاد بريطانيا بسبب خطأ في تسليم العصا في المئة متر الثانية.

وفازت جامايكا أيضا بقيادة أن شيلي فريرز برايس بسباق أربعة في مئة للسيدات لتحذو حذو مواطنها وتحقق ذهبيتها الثالثة في البطولة.

وفي سباق ألف وخمسمئة متر عدو فشل المغربي محمد مستاوي في الصعود لمنصة التتويج حيث حل تاسعا في السباق الذي فاز به الكيني أسبيل كيبروب بطل اولمبياد لندن.

وكانت الأمال معقودة على موستاوي لتعزيز رصيد العرب في جدول الميداليات في اليوم الختامي خصوصا بعد عرضه الجيد في دور الأربعة.

وتوقف بذلك رصيد العرب عند ميداليتين فضية وبرونزية الأولى عبر القطري معتز عيسى برشم في مسابقة الوثب العالي والثانية عبر الجيبوتي عين الله سليمان في سباق 800 م .

ومنحت أونيس جيبكويتش بلادها كينيا الذهبية الثانية في اليوم الأخير بفوزها بسباق 800 م للسيدات.

وأحرز الفرنسي تيدي تامغو ذهبية مسابقة الوثبة الثلاثية بقفزه 04ر18 م محققا أفضل رقم في العالم هذا الموسم وبات ثالث رياضي ينجح في تخطي حاجز 18 مترا بعد البريطاني جوناثان إدواردز والأميركي كيني هاريسون.

وفي رمي الرمح، فازت الألمانية كريستينا أوبرغفول بالميدالية الذهبية بعد أن حققت تسعة وستين مترا وخمس سنتيمترات لتحرز لقبها العالمي الأول ولتعوض به خيبة أملها في مونديالي 2005 في هلسنكي و2007 في أوساكا.

المزيد حول هذه القصة