تمهيدي أبطال أوروبا: اي سي ميلان يواجه ايندهوفن وأرسنال في مباراة صعبة أمام فرنبخشه

فينغر يواجه ضغط التأهل الى دوري أبطال أوروبا
Image caption فينغر يواجه ضغط التأهل الى دوري أبطال أوروبا

تقام الثلاثاء مباريات عدة في الدور المؤهل لدوري أبطال أوروبا أهمها المواجهة التي تجمع بين نادي ليون الفرنسي ونظيره الاسباني ريال سوسيداد في مباراة الذهاب.

وفي المباراة الأخرى يواجه اي سي ميلان الايطالي تحت قيادة مدربه ماسيميليانو اليغري بي اس في اندهوفن الهولندي في مواجهة يتواقع أن تكون في غاية الصعوبة.

اما نادي ليون الفرنسي فقد حل ثالثا في الدوري الفرنسي الموسم الماضي لكنه لم يخسر على ارضه في البطولات الاوروبية في سبع مبارايات حيث كانت اخر مرة خسر فيها على ارضه في موسم 2011 في دوري ابطال اوروبا امام ريال مدريد الاسباني.

ويمثل الموسم الماضي أول مرة لليون منذ اثني عشر عاما يخفق فيها النادي الفرنسي في التأهل مباشرة الى دوري المجموعات في دوري ابطال اوروبا.

وبالنسبة للنادي الاسباني فكانت اخر مشاركة اوروبية له في عام الفين وثلاثة حيث خرج في دور الستة عشر على يد ليون.

وقد حل سوسيداد رابعا في الدوري الاسباني الموسم الماضي وفاز في مباراته الافتتاحية في الموسم الجديد على خيتافي بهدفين نظيفين.

وتمثل مباراة اي سي ميلان امام ايندهوفن اهمية كبيرة للمدرب اليغري الذي يواجه ضغوطا بسبب اداء فريقه الضعيف. وقد وصل النادي الايطالي الى دور الستة عشر في دوري ابطال اوروبا الموسم الماضي قبل ان يخسر امام برشلونة الاسباني.

ويسعي ايندهوفن الهولندي الذي خسر أمام اي سي ميلان في دوري أبطال اوروبا في 2004 يسعى للتأهل الى دوري ابطال اوروبا.

وقد توج النادي الهولندي بدوري ابطال اوروبا في عام 1988 وقد حل وصيفا في الدوري الهولندي لاياكس الموسم الماضي.

مصيرية

ويواجه مدرب ارسنال ارسين فينغر الأربعاء مباراة قد تكون مصيرية بالنسبة له وفريقه فريق فنربخشه التركي في انسطنبول في اطار الدور المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

وقد بدأ النادي اللندني مشواره في الموسم الجديد بأداء خيب أمال جماهيره حيث مني بخسارة ثقيلة أمام ضيفه استون فيلا بثلاثة أهداف لهدف.

في المباراة الأخرى يلتقي نادي بازل السويسري وصيف بطولة الدوري الأوروبي الموسم الماضي مع نظيره الألماني شالكا الذي حل بدوره رابعا في الدوري الألماني الموسم الماضي.

دوري أبطال ساخن

ويتوقع ان يشهد دوري أبطال أوروبا الذي ينطلق في 17 من سبتمبر / ايلول المقبل يشهد احتداما شديدا في المنافسة اذ هناك العديد من الأندية الأوروبية الساعية الى التتويج بأكبر لقب في القارة العجوز.

وسيتم اجراء قرعة دوري أبطال أوروبا أواخر الشهر الجاري.

ويسعى نادي بايرن ميونيخ بطل أوروبا تحت قيادة المدرب الاسباني ومدرب برشلونة السابق بيب غوارديولا لتكرار النجاح الذي حققه النادي البافاري الموسم الماضي.

ومن جانبه يسعى غريم بايرن ووصيفه في الدوري وأوروبا الموسم الماضي بروسيا دورتموند الى الثأر حيث مني بهزيمة أمام النادي البافراري في نهائي دوري الأبطال.

لكن هناك عدد من الأندية في أوروبية التي اصبحت من الفرق الرئيسية المرشحة للوصول الى المراحل المتقدمة من البطولة، ابرز هذه الفرق تأتي من الدوري الانجليزي الممتاز حيث يواجه مدرب مانشستر يونايتد الجديد ديفيد مويز اختبار حذو حذو سلفه السير اليكس فيرغسون الذي فاز بدوري أبطال أوروبا مرتين.

اما كل من مانشستر سيتي وتشيلسي اللذين شهدا تغييرا في طاقميهما التدريبي في الأونة الأخيرة، لديهما لاعبون جدد يتوقع ان يقدموا أداء قويا في الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا لهذا الموسم.

المزيد حول هذه القصة