بلاتر: قد تكون الفيفا أخطأت بمنح دورة 2022 لقطر

Image caption تشيد قطر ملاعب جديدة لاستضافة دورة 2022

اعترف رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم سيب بلاتر بأن الفيفا قد تكون ارتكبت خطأ بقرارها منح شرف تنظيم دورة كأس العالم 2022 لقطر التي تصل درجة الحرارة فيها صيفا 50 درجة مئوية.

وكان رئيس الاتحاد الانجليزي للكرة غريغ دايك قد قال سابقا إنه "من المستحيل" اللعب في درجات حرارة كهذه، بينما عبر بلاتر عن رغبته في نقل موعد الدورة الى الشتاء.

وقال رئيس الاتحاد الدولي ردا على سؤال حول قرار منح قطر شرف تنظيم الدورة "قد نكون ارتكبنا خطأ في وقتها."

واضاف بلاتر، الذي كان قد قال في مايو/أيار الماضي إنه "من غير المنطقي" اجراء الدورة في قطر في يونيو/حزيران ويوليو/تموز، "من جانب آخر، عليك ايضا مراعاة الحقائق السياسية والجيوسياسية."

ومضى للقول "إن دورة كأس العالم هي اكبر مناسبة عالمية، إن لم تكن المناسبة العالمية الوحيدة، التي تنظمها الفيفا. ومن نكن نحن الاوروبيين لكي نطالب بأن تراعي الدورة اذواق الاوروبيين فقط على حساب الآخرين؟"

وقال "اعتقد ان الوقت قد حان لكي تتفهم اوروبا انها لم تعد تتحكم في العالم، وان بعض الدول الاوروبية الاستعمارية السابقة لم يعد بامكانها فرض ارادتها على الشعوب الاخرى."

واضاف "علينا ان نعترف بأن كرة القدم لم تعد لعبة اوروبية او امريكية جنوبية، بل اصبحت رياضة عالمية يتابع احداثها مليارات البشر في شتى ارجاء المعمورة."

ويأمل بلاتر في ان توافق لجنة الفيفا التنفيذية على مقترحه نقل موعد اجراء الدورة الى الشتاء عند اجتماعها الشهر المقبل.

وفي هذه الحالة، يقول بلاتر "ستكون الخطوة التالية القاء نظرة فاحصة على الجدول الدولي لمعرفة النتائج المترتبة على قرار كهذا. وعلينا بطبيعة الحال تدارس الامر مع كل الاطراف ذات العلاقة."

وكان المدير التنفيذي للدوري الانجليزي الممتاز ريشارد سكودامور قد قال في يوليو / تموز الماضي إن تغيير موعد اجراء دورة كأس العالم 2022 الى الشتاء سيؤدي الى "فوضى لا حصر لها" لمسابقات الدوري في كل انحاء العالم.

وكانت قطر قد تفوقت على كوريا الجنوبية واليابان واستراليا والولايات المتحدة في عدد الاصوات التي ادلى بها اعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا الـ 22 للفوز بشرف تنظيم دورة 2022.