وزير الرياضة المصري: لقاء العودة بين مصر وغانا المؤهل لكأس العالم بحضور جماهيري

الفريق المصري لكرة القدم
Image caption اتحاد الكرة المصري ينوى تنظيم حملة لدعم الفريق الوطني أمام غانا.

أعلن طاهر أبو زيد وزير الرياضة المصري أن مباراة العودة بين منتخبي مصر وغانا ضمن المرحلة الفاصلة من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2014 بالبرازيل ستقام على ملعب الدفاع الجوى، التابع للقوات المسلحة، يوم 19 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل بحضور الجماهير.

جاء هذا خلال مؤتمر صحفي عقده الوزير الأربعاء لينهي جدلا أثير فى الفترة الأخيرة حول مكان إقامة لقاء العودة.

يذكر أن مباراة الذهاب بين مصر وغانا ستقام يوم 15 من الشهر المقبل على ملعب "بابا يارا" بمدينة كوماسي الغانية.

وصرح محمود الشامي، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، في وقت سابق بأن الاتحاد يجهز لإطلاق حملة شعبية لمساندة منتخب مصر في مباراتيه أمام غانا في الدور الأخير بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم.

وأضاف أن الاتحاد قرر تشكيل لجنة من أعضاء مجلس إدارته هدفها تحديد سبل مؤازرة المنتخب إعلاميا وشعبيا حتى يتخطى مباراتي غانا ويتأهل لكأس العالم بعد غياب قارب الربع قرن.

وأشار إلى أن الاتحاد سيدعو رجال الأعمال والشركات الكبرى في البلاد لدعم رحلات المشجعين والبحث عن أساليب لتحفيز اللاعبين.

استدعاء محترفين

واستدعى الأمريكي بوب برادلي، مدرب منتخب مصر لكرة القدم، 23 لاعبا محليا للانضمام لمعسكر الفريق في بداية الاستعداد لمواجهة غانا.

وسبق أن استدعى برادلي عشرة لاعبين دوليين محترفين بالخارج هم آدم العبد ومحمد صلاح ومحمد النني ومحمد ناجي جدو وإبراهيم صلاح وحسام غالي وعمرو زكي وأحمد حسن كوكا ومحمود كهربا وأحمد المحمدي.

وأسفرت قرعة المرحلة النهائية من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم عن وقوع المنتخبات العربية الثلاثة، وهي مصر والجزائر وتونس، في مواجهات مع ثلاثة فرق من غرب القارة.

ووفقا للقرعة، سيواجه المنتخب المصري نظيره الغاني، أما الفريق الجزائري فسيلعب مع منتخب بوركينا فاسو، بينما يتلقي المنتخب التونسي مع المنتخب الكاميروني.

المزيد حول هذه القصة