الدوري الإنجليزي: يونايتد يخسر ثاني مباراة على التوالي وهزيمة سيتي أمام فيلا

تشيلسي وتوتنهام
Image caption حفلت المباراة بالبطاقات الصفراء

تواصل الأداء المخيب للآمال لحامل لقب الدوري الانجليزي مانشستر يونايتد بعد أن مني السبت بهزيمة مفاجئة أمام وست بروميتش البيون في المرحلة السادسة من البطولة بهدفين لهدف.

وفي مباراة أخرى خسر مانشستر سيتي وصيف بطل الموسم الماضي في مباراته أمام أستون فيلا 3ـ 2.

وهذه هي الخسارة الثانية ليونايتد تحت إدارة ديفيد مويز في المباراة الثانية على التوالي بعد أن خسر بشكل مذل أمام مانشستر سيتي الأسبوع الماضي بأربعة أهداف لهدف.

وتقدم مورجان أمالفيتانو بهدف لوست بروميتش في الدقيقة 54 لكن وين روني تعادل سريعا ليونايتد بعد ثلاث دقائق.

وتمكن البديل سيدو براهينو من خطف هدف الفوز للفريق الزائر في الدقيقة 67.

ولم يكن حال سيتي أفضل كثيرا بعدما تلقى هدفين في غضون ثلاث دقائق في الشوط الثاني ليهدر تقدمه 2-1 ويخسر اللقاء.

وقد انتهى دربي العاصمة البريطانية لندن بين فريقي توتنهام وتشيلسي بالتعادل بهدف لكل من الفريقين، في المباراة التي جرت بينهما على ملعب الأول في إطار المرحلة السادسة من الدوري الانجليزي لكرة القدم.

بدأ توتنهام بالتسجيل عن طريق غيلفي سيغوردسون في الدقيقة 19 من المباراة، بينما تعادل جون تيري لتشيلسي في الدقيقة 65.

وبذلك يرتفع رصيد توتنهام إلى 13 نقطة، أما تشيلسي فزاد رصيده إلى 11 نقطة.

جاءت المباراة حماسية وقوية من الفريقين، اللذين تقاسما السيطرة على مجرياتها.

فقد هيمن أصحاب الأرض بقيادة المدير الفني أندري فيلاس بواس على الشوط الأول لعبا ونتيجة، والذي انتهى بتقدمهم بهدف سيغوردسون من انفراد بمرمي التشيكي بيتر تشيك.

ولكن المدير الفني لتشيلسي المخضرم جوزيه مورينيو تدارك الموقف في الشوط الثاني، ليدفع بالاسباني خوان ماتا الذي أعاد التوازن الهجومي للبلوز، وهو ما توج بإحراز تيري هدف التعادل برأسية بعد مرور عشرين دقيقة من هذا الشوط.

وحفلت المباراة بالبطاقات الصفراء، التي حصل عليها سبعة لاعبين، بينهم خمسة من توتنهام واثنان من تشيلسي، كما عانى الأخير من طرد لاعبه فرناندو توريس قبل تسع دقائق من النهاية.

وحاول أصحاب الأرض الاستفادة من النقص العددي دون جدوى في الدقائق الأخيرة من اللقاء.

المزيد حول هذه القصة