العراق ينسحب من بطولة كأس الخليج احتجاجا على نقلها من البصرة إلى جدة

لاعب عراقي
Image caption كانت وسائل الإعلام العراقية تحدثت عن نية الانسحاب إذا نقلت البطولة من البصرة

أكدت وزارة الشباب والرياضة العراقية انسحاب منتخب بلادها رسميا من بطولة كأس الخليج في نسختها 22 احتجاجا على قرار نقل البطولة من البصرة إلى مدينة جدة.

وكان الشيخ علي بن خليفة آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم أعلن نقل منافسات دورة كأس الخليج من مدينة البصرة العراقية إلى مدينة جدة السعودية، وذلك بعد ورود تقارير عن عدم جاهزية البصرة لاستضافة البطولة.

وعقب اجتماع عقده رؤساء الاتحادات الخليجية والعراق واليمن في العاصمة البحرينية، قال الشيخ علي إن قرار نقل البطولة المقررة في ديسمبر/كانون الأول من العام المقبل "اتخذ بالإجماع على أن تُقام النسخة الثالثة والعشرين من البطولة في البصرة".

ولكن المسؤول البحريني اشترط أن ينهي الاتحاد الدولي لكرة القدم الحظر المفروض على إقامة المباريات الدولية في العراق حتى يتسنى للبصرة استضافة بطولة 2015.

ويشار إلى أن الاتحاد العراقي كان قد تقدم بالتماس إلى (فيفا) لرفع الحظر الدولي وذلك للسماح باقامة المباريات الودية والدولية الرسمية في البلاد, ولكن اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي قررت استمرار الحظر.

كان العراق قد نال حق تنظيم دورة كأس الخليج الحادية والعشرين لكنها أقيمت في المنامة مطلع العام الحالي لأسباب أمنية، ولعدم جاهزية البلاد لاستضافة البطولة.

وعاد رؤساء الاتحادات الخليجية مع اتحادي العراق واليمن وأسندوا تنظيم النسخة الثانية والعشرين إلى البصرة، قبل الإعلان اليوم عن العدول عن هذا الاختيار، إثر زيارات تفقدية قام بها وفد من هذه الاتحادات مع لجنة للتفتيش إلى المدينة العراقية، لمتابعة سير الأعمال بالمدينة الرياضية ومرافق البنية التحتية الأخرى.

المزيد حول هذه القصة