شعلة أولمبياد سوتشي الشتوية تنطلق في جولة بالفضاء

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

انطلقت شعلة أولمبياد سوتشي الشتوية في رحلة إلى الفضاء استعدادا للبطولة التي تستضيفها المدينة الروسية العام المقبل.

ويقوم صاروخ "سويوز" بنقل الشعلة إلى المحطة الفضائية الدولية لتقوم بجولة فضائية قبل أن تعود إلى الأرض مرة أخرى .

وسيتولى رائدا فضاء روسيان مسؤولية أخذ الشعلة في أول جولة بالفضاء، لكن لن يتسنى إشعالها.

ويقول مراسل "بي بي سي" بمدينة بايكونور، في كازاخستان، إن هذا الحدث جزء من محاولات روسية للترويج لنفسها كدولة قوية عصرية.

وأنطلق صاروخ "سويوز" صباح الخميس من مركز بايكونور الفضائي، وتستغرق رحلته إلى المحطة الدولية ستة ساعات.

ويشرف ثلاثة رواد فضاء – الروسي ميخائيل تورين والأمريكي ريك ماستراتشيو والياباني كيوسي واكاتا – على نقل الشعلة إلى المحطة.

Image caption يقوم صاروخ "سويوز" بنقل الشعلة إلى المحطة الفضائية الدولية

وسيتسلم الشعلة رائدا الفضاء أوليغ كوتوف وسيرجي رايزانسكاي – الموجودان بالفعل في المحطة الدولية - الشعلة ثم ينطلقا بها في جولة فضائية السبت.

وقال كوتوف في وقت سابق: "نرغب في أن نعرض شعلتنا الأوليمبية في الفضاء، وسنحاول أداء ذلك بصورة جميلة. سيتمكن ملايين المواطنين من مشاهدة هذا الحدث بصورة مباشرة عبر شاشات التلفاز وسيشاهدوا المحطة وينظروا كيف نعمل داخلها."

يذكر أن الشعلة الأوليمبية سافرت إلى الفضاء مرتين سابقتين – في عام 1996 و2000 – لكنها لم تغادر سفينة الفضاء.

وستعود شعلة سوتشي إلى الأرض وتستخدم في إشعال المرجل الأولمبي في فبرير/شباط العام الماضي.

ويأتي ذلك في إطار الاستعدادات لأول أولمبياد تستضيفها روسيا منذ حقبة الاتحاد السوفيتي.

وتعد هذه الأولمبياد الأكثر كلفة في التاريخ حيث تتراوح تكلفتها حولة 50 مليار دولار.

المزيد حول هذه القصة