استخدام مختبر سويسري لفحص عينات لاعبي كأس العالم بالبرازيل

الفيفا يستعين بمختبر في سويسرا لفحص عينات اللاعبين في كأس العالم
Image caption سوف تنقل العينات من البرازيل إلى المختبر في سويسرا

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) استخدام مختبر معتمد في سويسرا لفحص عينات دم وبول اللاعبين المشاركين في بطولة كأس العالم 2014 التي تستضيفها البرازيل.

ولا تملك البرازيل مختبرا صالحا لإجراء الفحوصات على المنشطات.

وفي وقت سابق من العام، سحبت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) الاعتماد من مختبر في ريو دي جانيرو في البرازيل.

وبما أن الوقت المتبقي حتى بطولة كأس العالم لا يتيح إعادة اعتماد المختبر البرازيلي، سيجرى نقل العينات إلى مختبر في لوزان في سويسرا.

وقال الفيفا في بيان "خلال بطولة كأس العالم التي تنظم العام المقبل، اتفق الفيفا والوكالة الدولية لمكافحة المنشطات على ضمان توفير أفضل فحص لعينات بول ودم اللاعبين إلى جانب التنفيذ السليم للاستراتيجية الجديدة لمكافحة المنشطات، والاستعانة بوحدة السيترويد في جواز السفر البيولوجي للرياضيين."

وأضاف البيان أن "الفيفا يتخذ حاليا الخطوات اللوجستية اللازمة لشحن العينات إلى الخارج."

وكتب جيروم فالك، أمين عام الفيفا، في تغريدة بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي "لم يكن قرار فيفا (بشأن) مكافحة المنشطات خيارنا الأول. فبالتعاون مع (وادا) لم يكن أمامنا بديل من أجل حماية نزاهة كأس العالم."

يذكرأن ميشيل دهوج رئيس اللجنة الطبية بالاتحاد الدولي لكرة القدم قال الشهر الماضي إنه "من شبه المستحيل تصديق" أن البرازيل التي ستستضيف أيضا دورة الألعاب الأوليمبية في عام 2016 ليس لديها أي مختبر لفحص عينات اللاعبين.

وأضاف أن إرسال العينات إلى أوروبا سيزيد من التكلفة بشكل كبير فضلا عن تأخير عملية الفحص.

واستخدم المختبر المعتمد في لوزان لفحص عينات من اللاعبين المشاركين في كأس الكونفيدرالية الذي أقيم في البرازيل في وقت سابق من العام الجاري.