قطر تكشف تصميم استاد الوكرة الجديد المكيف بالكامل

كشفت اللجنة العليا لكاس العالم لكرة القدم "قطر 2022" تصميم إستاد الوكرة الجديد والذي يعد أول الملاعب المخصصة لاستضافة بطولة كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر.

وقال حسن الذوادي أمين اللجنة العليا المنظمة إن الإعلان "يشكل الحلقة الأولى في سلسلة من الأحداث والمبادرات التي تتعلق بتنظيم كأس العالم خصوصا وأننا ندخل مرحلة مبكرة من تنفيذ الوعود التي قطعناها على أنفسنا للإتحاد الدولي لكرة القدم ولأسرة كرة القدم العالمية خلال مرحلة فحص الملف".

وأضاف الذوادي "نحن فخورون بكشف ما نرى انه تصميم فريد للملعب والمنطقة المحيطة به".

ويوضح التصميم الجديد الملعب على شكل مركب شراعي تقليدي من النوع المعروف في منطقة الخليج العربي.

وأكد الذوادي دخول ستة ملاعب مرحلة التصميم الأخيرة مؤكدا أنه خلال عام 2014 سيتم الإعلان عن عدة مناقصات تشمل الأعمال الأولية لتجهيز المواقع بحيث تكون الإنشاءات في كل هذه الملاعب قد دخلت مرحلة التنفيذ.

وتبعد مدينة الوكرة نحو 15 كيلومتراً جنوب العاصمة الدوحة وهي إحدى المدن المقررة لإستضافة مباريات كأس العالم وتعتبر من أهم المدن القطرية.

ويفترض أن يستضيف ملعب الوكرة المكيف بالكامل عدة مباريات في دور المجموعات ودور الـ 16 وربع النهائي خلال نهائيات كأس العالم 2022.

وحسب التصميم الذي كشفت عنه اللجنة المنظمة سيتم استخدام خشب سفن الغوص التقليدية المعالج الذي يتميز بطول العمر في تشييد بعض جدران الملعب ليجسد الطابع التراثي البحري التي تشتهر به الوكرة.

ويصل طول الدعامات المستخدمة في بناء السقف إلى 230 مترا في جميع أرجاء الملعب ما يضفي عليه لمسة جمالية ويجعله بلا أعمدة ما يوفر إطلالة رائعة للمتابعين من جميع المقاعد.

ويفترض أن تصل سعة الملعب إلى 40 ألف متفرج مع مدرجات مكيفة بالكامل تتراوح درجات الحرارة فيها بين 24 و 28 درجة مئوية بينما تصل درجة الحرارة على أرضية الملعب إلى 26 درجة مئوية وذلك بفضل استخدام تصميم متكامل يشتمل تقنيات تبريد عالية التطور.

وأعلنت قطر أنها رصدت مبلغ 140 مليار دولار للإنشاءات المتعلقة باستضافة البطولة ومنها طرق وميناء وخطوط سكك حديدية بالإضافة إلى الملاعب التى ستستضيف المباريات.

المزيد حول هذه القصة