جوانزو يهزم الأهلي ويتأهل لنصف نهائي كأس العالم للأندية

Image caption افتتح ايلكسون التهديف لفريق جوانزو ايفيرجراند

فاز فريق جوانزو ايفيرجراند الصيني بطل آسيا 2-0 على الأهلي المصري في مباراة ربع النهائي ببطولة كأس العالم للأندية التي أقيمت على ملعب أغادير الكبير في المغرب.

وبهذه النتيجة يلتقي الفريق الصيني مع بايرن ميونيخ الألماني في نصف نهائي البطولة يوم الثلاثاء المقبل على الملعب نفسه.

أما الأهلي فيواجه الخاسر من لقاء الرجاء البيضاوي المغربي مع مونتيري المكسيكي بطل الكونكاكاف لتحديد المركزين الخامس والسادس.

بدون فعالية

وبدأ الفريق الصيني الضغط منذ الدقيقة الأولى وسنحت أولى فرصه من ضربة ركنية أضاعها مهاجمه لويس سيلفا.

وواصل جوانزو شن الهجمات على مرمى الأهلي مستغلا سرعة لاعبيه الدوليين المحترفين في صفوفه ايلكسون وموريكي وداريو كونكا.

وفي الدقيقة الخامسة، أضاع محمد أبو تريكة فرصة ثمينة من على خط المرمى عندما أساء استقبال كرة عرضية من عماد متعب وأخفق في توجيهها نحو المرمى الخالي من حارسه.

وفي الدقيقة الرابعة عشرة كاد جوانزو أن يتقدم عن طريق مهاجمه داريو كونكا ولكنه سدد كرة من داخل منطقة الجزاء على يسار الحارس شريف إكرامي بجوار القائم.

وكان الأهلي الأكثر استحواذا على الكرة والأخطر بشكل عام لكنه لم يترجم السيطرة إلى أهداف.

واتسم أداء مهاجمي الأهلي بالبطء في الحركة وافتقار اللمسة الأخيرة، وهو ما قلص فعالية هجمات الفريق المصري. كما ساهم في الأمر أن المهاجم وليد سليمان خاض المباراة وهو مصاب.

تفوق صيني

وفي الاستراحة بين الشوطين، استبدل مدرب الأهلي، محمد يوسف، المخضرم أبو تريكة باللاعب دومينيك دا سيلفا لإضفاء مزيد من السرعة على أداء الفريق.

لكن ايلكسون استغل خطأ من مدافعي الأهلي في الدقيقة الخمسين ليسجل الهدف الأول لجوانزو.

وكاد مدافع الأهلي رامي ربيعة أن يدرك التعادل في الدقيقة الستين من زمن اللقاء عندما سدد رأسية علت القائم بقليل.

وعاد مدرب الأهلي ليستعين بخدمات المهاجم السيد حمدي بدلا من عماد متعب الذي لم يقدم شيئا طيلة المباراة. بيد أن حمدي هو الآخر لم يقدم أي جديد طيلة فترة مشاركته في اللقاء.

وفي المقابل اعتمد المدرب الايطالي المخضرم مارتشيللو ليبي مدرب جوانزو على سرعة وتمريرات كل من لويز سيلفا وايلكسون لشن هجمات سريعة على مرمى الأهلي.

وفي الدقيقة السابعة والستين سجل داريو كونكا الهدف الثاني لفريق جوانزو من هجمة مرتدة سريعة انطلق فيها ايلكسون من وسط دفاع الأهلي وسدد كرة ارتطمت بيد الحارس ليتابعها كونكا داخل المرمى.

وفي أخطر فرص الأهلي سدد عبد الله السعيد كرة من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بالقائم الأعلى لحارس جوانزو.

وفي محاولة أخيرة، استبدل مدرب الأهلي لاعب الوسط حسام عاشور باللاعب تريزيجيه ولكن أداء الفريق لم يتحسن.

وسدد عبد الله السعيد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقائق الأخيرة ولكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس تشينغ زينغ.

المزيد حول هذه القصة