سوتشي 2014: فريق لوتس لسباقات السيارات يقدم اعتذارا عن تغريدة حملت صورة مثليين

Image caption الفريق نشر على تويتر تغريدة تحمل صورة لرجلين يقبلان بعضهما.

قدم فريق لوتس لسباقات السيارات اعتذارا عن تغريدة بثها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تحمل صورة لرجلين يقبلان بعضهما.

وحملت التغريدة التي بثت يوم الجمعة تمنيات "بالتوفيق لجميع الرياضيين في دورة الألعاب الشتوية سوتشي".

وكانت قضية تعامل روسيا مع المثليين من ضمن القضايا التي أثارت جدلا في الأشهر الأخيرة بعد ادخال قانون يمنع الدعاية للمثليين بين من هم دون الثامنة عشرة.

وقال فريق لوتس في بيان له إن التغريدة لم تتم الموافقة عليها قبل نشرها على الموقع وتم حذفها في وقت لاحق. وتسببت التغريدة في غضب ادارة الفريق والمساهمين في شركة جيني كابيتال المالكة للفريق.

ومن المقرر أن تستضيف مدينة سوتشي سباق الجائزة الكبرى للفورميلا وان في الثاني عشر من اكتوبر المقبل.

وكان الجدل الثائر حول قضية المثليين في روسيا وصل الى الفضاء الإلكتروني مع افتتاح الأولمبياد الشتوي الجمعة حيث عبر أشهر محركات البحث على الانترنت "غوغل" عن دعمه للمثليين بوضعه شعارهم على صفحته الرئيسية للاحتفال بتدشين دورة سوتشي.

ومن جانبه، لا يرى الرئيس بوتين أن دورة سوتشي ليست المكان المناسب لمناقشة حقوق المثليين في روسيا، مضيفا أن حقوق المثليين لا يجب أن تكون على حساب التقاليد السائدة في بلاده.

وسيتنافس الرياضيون في سوتشي على 294 ميدالية ما بين ذهبية وفضية وبرونزية. وستختتم الألعاب الأولمبية الشتوية في الثالث والعشرين من فبراير/شباط الجاري.