العفو الدولية تطلب "مزيدا من التفاصيل" حول وفاة عمال في قطر

Image caption يقدر ما ستنفقه قطر في مشروعات البنى التحتية الخاصة بكأس العالم بنحو 200 مليار دولار

حضت منظمة العفو الدولية الهند على امدادها بمزيد من التفاصيل عن وفاة عمال من مواطنيها خلال قيامهم بأعمال في اطار مشروعات بناء في قطر استعدادا لكأس العالم المقرر في 2022 .

وقال نيخيل ابيان المتحدث باسم المنظمة في الهند إن على الحكومة الهندية توفير معلومات تتسم بالشفافية حول ملابسات وفاة العمال.

وكشفت الهند الاثنين مقتل 455 من مواطنيها في عامي 2012 و 2013 في قطر وهو ما أثار مخاوف جماعات معنية بحقوق الإنسان.

وأرجعت الهند حدوث الوفيات إلى "أسباب طبيعية".

وقال وزير الشؤون الخارجية الهندي في قطر إن "أرقام الوفيات لم تختلف كثيرا عن الأعوام السابقة، لذا فمن الصعب ربطها بوجود أي سبب غير طبيعي".

واكدت البلدان أنه ما من ملابسات غير طبيعية تحيط بحالات الوفاة تلك.

شكوك

لكن منظمة العفو الدولية قالت إن ما يثير الشكوك حول الوفيات هو عدم تحديد أسبابها.

وحض المتحدث باسم المنظمة الهند على "العمل جنبا الى جنب مع قطر ودول الخليج الأخرى من أجل معالجة الانتهاكات الخطيرة في حقوق العمال في تلك الدول".

يذكر أن نحو 500 ألف مواطن هندي يقطنون في قطر.

وضع منظمو كأس العالم 2022 في قطر "ميثاقا للعمال" من أجل حماية حقوق العمالة الوافدة.

وكانت تقارير قد أفادت أيضا بأن نحو 200 عامل نيبالي ممن يعملون في مشروعات بناء في قطر قد قتلوا العام الماضي.

ويقول الاتحاد الدولي لنقابات العمال إن نحو 4000 قد يواجهون الموت بحلول 2022 إن استمر العمل بالقوانين الحالية.

ويجب على قطر أن تبلغ الاتحاد الدولي لكرة القدم في 12 فبراير/شباط الحالي بالطريقة التي ستصلح بها ممارسات العمل فيها.

وكان الميثاق الجديد - الذي نشر في 50 صفحة - قد وضع بالاشتراك مع منظمة العمل الدولية.

وإلى جانب وفاة 185 شخصا في العام الماضي، فإنه يعتقد أن عددا كبيرا من العمال في قطر يعاني جروحا بسبب ممارسات العمل غير الآمنة.

كما قدمت شكاوى بشأن (سوء) مستويات المساكن التي يعيش فيها كثير من العمال.

وانتقدت نقابات العمال وجماعات لحقوق الإنسان نظام تشغيل العمال القطري المعروف بـ"الكفالة"، الذي يقيد العمال المهاجرين بالشركات التابعة لمن يكفلهم، وانتقدت أيضا متطلبات تأشيرة المغادرة التي تمنع العمال من مغادرة البلاد دون إذن من رب العمل.

وتقدر التقارير ما ستنفقه قطر على كأس العالم بأكثر من 200 مليار دولار في سلسلة من مشروعات البنى التحتية، وتقول إن كأس العالم حافز كبير لمشروعات البناء عبر البلاد.

المزيد حول هذه القصة