استدعاء رئيس برشلونه السابق للتحقيق في "التهرب من الضرائب"

مصدر الصورة AFP
Image caption ساندرو روسيل في زيارته لمدينة رام الله الفلسطينية عام 2013

تلقى رئيس نادي برشلونة السابق ساندرو روسيل استدعاء قضائيا للرد على الاتهامات الموجهة إليه بالتهرب من الضرائب.

وتتركز الاتهامات التى وجهت للنادي الكتالوني ورئيسه السابق تخص صفقة انتقال اللاعب البرازيلي البارز نيمار.

وتعتقد الجهات القضائية في إسبانيا أن النادي تهرب من دفع نحو 16 مليون دولار كضرائب في هذه الصفقة.

وواستقال روسيل من رائسة النادي في يناير/كانون الثاني بعد تحريك دعوى قضائية بسبب الصفقة.

واضطر برشلونه إلى التراجع بعد أن أعلن في البداية انه تعاقد مع اللاعب البرازيلي مقابل نحو 78 مليون دولار بعد بدء القضاء مساع للكشف عن القيمة الفعلية للصفقة.

وقال النادي بعد ذلك إن مبلغ الصفقة يقترب من 136 مليون دولار ومن ثم فانه اتهم بالتهرب من دفع الضرائب المستحقة على هذا المبلغ.

وطلب القاضي بابلو روز من ممثلي النادي وروسيل المثول أمام المحكمة للإدلاء بشهاداتهم في القضية في 13 من الشهر الجاري.

وكان برشلونه قد قام طوعا بدفع نحو 13 مليون يورو كضرائب حكومية على صفقة انتقال نيمار قبل 4 أشهر لكن مسؤولي النادي ورئيسه السابق أنكروا في الوقت نفسه ارتكاب أي أخطاء في الصفقة.

المزيد حول هذه القصة