ألمانيا تتوج بطلا لكأس العالم بعد فوزها على الأرجنتين

wc مصدر الصورة b
Image caption هذه هي المرة الأولى التي يفوز بها فريق اوروبي بالكأس في أمريكا اللاتينية

بعد مباراة امتدت شوطين اضافيين تمكنت المانيا من الفوز على الارجنتين بهدف مقابل لا شئ لتفوز بكأس العالم لكرة القدم لعام 2014 فى البرازيل.

أنتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بدون اهداف وأمتد زمن المبارة شوطين اضافيين انتهى الأول بالتعادل السلبي ثم تمكن لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني ماريو جرتزا من اختطاف كرة وسددها ليحرز هدف الفوز لفريقه قبل سبع دقائق من نهاية المبارة في الشوط الثاني الاضافي.

بدت المباراة وكأنها فى طريقها إلى ركلات الجزاء الترجيحية حتى تمكن لاعب المانيا اندريه شولر من الاسراع فى الجانب الأيسر من الملعب وسدد كرة قوية نحو مرمي الارجنتين ليستقبلها جرتزا على صدره ثم يسددها قبل أن تصل الأرض فى هدف رائع هز شباك مرمى الارجنتين.

Image caption أحزر لاعب المانيا جوتسا الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة 22 من الوقت الاضافي

وهنا هبت المستشارة الألمانية، التي كانت تتابع المباراة من مقصورة كبار الزوار، واقفة ملوحة بفرح بقبضتيها لفريقها، وفي الوقت ذاته تقدم نحوها الزعيم الروسي فلاديمير بوتين مصافحا ومهنئا لها بالهدف.

مصدر الصورة b
Image caption هذه هي المرة الرابعة التي تفوز بها المانيا بكأس العالم لكرة القدم

هذه هي المرة الرابعة التي يفوز فيها المنتخب الألماني بكأس العالم لكرة القدم وهي المرة الأولي التي تفوز فيها باللقب بعد توحيد المانيا الشرقية والغربية. وتصبح ألمانيا بهذا الفوز الدولة الثانية فى العالم الأكثر حصولا على كأس البطولة بعد البرازيل التي حصلت على الكأس خمس مرات. الا إن هذه هي المرة الأولى التي يفوز بها فريق أوربي بالبطولة فى أمريكا اللاتينية.

Image caption انطلق الألمان يحتفلون بالفوز بعد المبارة

تغير تشكيل الفريق الألماني قبل انطلاق المباراة بلحظات قليلة ليحل كريستوفر كرامر محل سامي خضيره لاعب ريال مدريد الذي اصيب أثناء الاحماء للمباراة.

وتمكن الألمان وبالاستعانة من باستين شفاينستيجر الذي لعب في منطقة خط الوسط من ممارسة قدر كبير من الرقابة على الملعب الارجنتيني والحركة بسلاسة وتقليل فرص ميسي في الوصول الى الكرة.

Image caption أدي باستين شفاينستيجر دورا هاما فى المباراة

وعلى الرغم من تميز منتخب المانيا منذ بداية المباراة الا انهم لم يتمكنوا من الحصول على الكثير من الفرص للتسديد على مرمى الارجنتين. بل كانت الارجنتين هي من فقد الفرصة الأولى للتسديد.

وأضاع مهاجم الأرجنتين افضل فرصه اتيحت لفريقه فى الشوط الأول عندما سدد المدافع الألماني بنيديكت هوفيديس الكرة برأسه نحو القائم قبل ثوان من الاستراحة بين الشوطين.

وعقب المباراة عبر كابتن الفريق الالماني فيليب لام عن سعادته بالفوز قائلا "ما انجزناه شئ لا يصدق. ليس المهم أن يكون لديك أفضل اللاعبين المهم أن يكون لديك أفضل فريق. لقد تحسن أداؤنا خلال البطولة ولم نستسلم عندما كانت الأمور غير مواتيه، بل أصررنا على مواصلة طريقنا وها نحن في النهاية نفوز بالبطولة. إنه شعور لا يصدق."

Image caption حضر الرئيس الروسي بوتين ورئيسة البرازيل ديلما روسيف المباراة النهائية

لم يتمكن اللاعب الارجنتيني ليونل ميسي من البروز خلال المباراة التي حطمت طموحه في أن يعيد اسطورة لاعب الارجنتين الأشهر دييجو مارادونا الذي حقق لبلاده الفوز فى كأس العالم من قبل. وختم ميسي المباراة بتسديده لضربة حرة مباشرة أعلى من مرمي المانيا بشكل واضح.

حضر عدد كبير من البرازيليين المباراة، وعلى الرغم من هزيمة فريقهم أمام ألمانيا، فإنهم شاركوا الالمان تشجيع فريقهم خوفا من أن يفوز فريق الارجنتين بالكأس على أرضهم وهو بالنسبة لهم كان أمرا مزعجا للغاية. وبعد المباراة استمر برازيليون فى الاحتفال بفوز المانيا بالكأس.

Image caption ارتدى الكثير من البرازيليين ملابس المنتخب الألماني وأعلامه واحتفلوا بفوزه.

شاهد المباراة نحو مليار شخص حول العالم وحضر المباراة 74738 متفرج فى استاد ماراكانا الشهير في ريو دى جانيرو. وشارك فى تأمين المباراة نحو 25 الف رجل أمن وهو مايعد أكبر عملية تأمين فى تاريخ البرازيل.

المزيد حول هذه القصة