سوق انتقالات اللاعبين يشتعل مبكرا في الدوري الإنجليزي

سوق انتقالات اللاعبين يشتعل مبكرا في الدوري الإنجليزي
Image caption تسعى الأندية الإنجليزية لتدعيم صفوفها للموسم الجديد، الذي ينطلق بعد نحو شهر من الآن

أسدل الستار على نهائيات كأس العالم بالبرازيل، ولكن الدوري الإنجليزي الممتاز ينطلق بعد شهر من الآن ويسعى 20 فريقا لتدعيم صفوفهم قبل انطلاق الموسم الجديد.

ولكن من هم اللاعبين المستبعدين، وما هي الصفقات الجديدة، وما تفاصيل المفاوضات الجارية مع لاعبين جدد؟

الأكثر إنفاقا

استغنى نادي توتنهام الموسم الماضي عن نجمه الويلزي غاريث بيل لنادي ريال مدريد الإسباني مقابل 80 مليون جنيه استرليني. واستغل توتنهام هذا المقابل المادي الكبير في التعاقد مع عدد كبير من اللاعبين. ولم يبرز من هؤلاء اللاعبين سوى لاعبين اثنين هما المهاجم إريك لاميلا القادم من نادي روما الإيطالي مقابل 25.7 مليون جنيه استرليني، وروبرتو سولدادو القادم من فالنسيا الإسباني مقابل 26 مليون جنيه استرليني. ولم ينجح توتنهام في إنهاء الموسم الماضي ضمن المراكز الأربعة الأولى.

وهذا الموسم، سيكون ليفربول هو النادي الذي يملك وفرة من المال للتعاقد مع لاعبين جدد بسبب المقابل المادي الكبير لبيع نجمه الأورغوياني لويس سوارز لنادي برشلونة الإسباني مقابل 75 مليون جنيه استرليني.

وبالفعل تحرك ليفربول وأبرم صفقات كبيرة، حيث تعاقد مع لاعبي ساوثهامبتون أدم لالانا وريكي لامبرت مقابل 29 مليون جنيه استرليني للاعبين معا.

مصدر الصورة Getty
Image caption انتقل اللاعب الألماني الشاب إمري كان لليفربول قادما من نادي باير ليفركوزن

وتعاقد النادي أيضا مع نجم خط وسط المنتخب الألماني تحت 21 عاما إمري كان مقابل 10 مليون جنيه استرليني، والجناح الصربي لازار ماركوفيتش مقابل 20 مليون جنيه استرليني من نادي بنفيكا البرتغالي.

وأنفق ليفربول حتى الآن 59 مليون جنيه استرليني على التعاقد مع لاعبين جدد. وربما يرتفع هذا الرقم ليصل إلى 79 مليون جنيه استرليني إذا وافق نادي ساوثهامبتون على بيع مدافعه الكرواتي ديان لوفرين مقابل 20 مليون جنيه استرليني.

مانشستر يونايتد

يسعى مانشستر يونايتد لإبرام صفقات للخروج من عثرته الحالية بعد التعاقد مع المدير الفني الهولندي لويس فان غال بداية الصيف الجاري.

وأنفق النادي حتى الآن 56 مليون جنيه استرليني للتعاقد مع لاعب خط وسط أتلتيكو مدريد الإسباني أندير هيريرا ومدافع المنتخب الإنجليزي ونادي ساوثهامبتون لوكا شاو.

ويملك مانشستر يونايتد وفرة من المال بعد توقيعه على عقد رعاية بقيمة 750 مليون جنيه استرليني، ولذا قد ينجح النادي في التعاقد مع لاعبين من العيار الثقيل، في ظل تقارير تشير إلى رغبة النادي في التعاقد مع نجم خط وسط المنتخب الشيلي ونادي يوفنتوس الإيطالي أرتورو فيدال ومدافع أرسنال توماس فيرمالين ولاعب خط وسط بروسيا دورتموند ماركو ريوس.

أرسنال

تعاقد أرسنال بالفعل مع المهاجم أليكسس سانشيز، الذي قدم أداء ملفتا مع منتخب شيلي في كأس العالم بالبرازيل، مقابل 35 مليون جنيه استرليني.

ويسعى أرسنال أيضا للتعاقد مع المدافع ماثيو ديبوتشي من نادي نيوكاسل ليكون بديلا للاعب بكاري سانيا. وتشير التقارير أيضا إلى رغبة أرسنال في التعاقد مع مهاجم كوينز بارك رينجرز لويك ريمي، الذي تألق خلال فترة إعارته لنادي نيوكاسل، ومهاجم ريال سوسيداد أنطوان غريزمان.

مصدر الصورة Getty
Image caption تعاقد مانشستر سيتي مع البرازيلي فرناندو من نادي بورتو البرتغالي مقابل 12 مليون جنيه استرليني

وعلى عكس الموسم الماضي، لم يتعاقد توتنهام مع أي لاعب حتى الآن، في حين يواصل نادي تشيلسي تدعيم صفوفه بصفقات قوية، حيث تعاقد مع المهاجم الإسباني دييغو كوستا، الذي لم يقدم الأداء المنتظر منه مع المنتخب الإسباني في كأس العالم، لكنه سجل 35 هدفا مع أتليتكو مدريد ساعده على الحصول على لقب الدوري الإسباني.

وتعاقد تشيلسي مع لاعب إسباني آخر، وهو سيسك فابريغاس من نادي برشلونة الإسباني مقابل 30 مليون جنيه استرليني.

وينبغي أن نذكر أيضا أن تشيلسي تخلى عن نجمه البرازيلي ديفيد لويز لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي مقابل 40 مليون جنيه استرليني.

ماذا عن مانشستر سيتي؟

على عكس المواسم السابقة، لم ينفق مانشستر سيتي كثيرا على التعاقد مع صفقات جديدة. وتعاقد حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز مع البرازيلي فرناندو من نادي بورتو البرتغالي مقابل 12 مليون جنيه استرليني، كما تعاقد مع حارس مرمى نادي ملقة الإسباني ويلي كاباليرو مقابل 4.4 مليون جنيه استرليني.

ودعم مانشستر سيتي صفوفه أيضا بالفرنسي بكاري سانيا القادم في صفقة انتقال حر من أرسنال، كما يسعى النادي للتعاقد مع المدافع الفرنسي الياكيم مانغالا من نادي بورتو الفرنسي في صفقة تقدر بـ 32 مليون جنيه استرليني.

ومع ذلك، قد يكون الشاغل الأكبر لمانشستر سيتي هو الحفاظ على نجمه الإيفواري يايا توريه الذي تشير تقارير إلى أنه "مستاء للغاية" من عدم تعامل ملاك النادي معه بالاحترام الكافي، وهو ما قد يدفعه للرحيل عن النادي.

المزيد حول هذه القصة