الادعاء يصف بستوريوس بالشاهد المخادع

مصدر الصورة Reuters
Image caption اتهم بستوريوس البالغ من العمر سبعة وعشرين عاما بقتل صديقته

وصفت محكمة في جنوب أفريقيا الخميس العداء الجنوب افريقي المبتور الساقين أوسكار بيستوريوس بالشاهد المخادع الذى ألقي بكرة من الثلج من الأكاذيب وذلك في المرافعات الختامية في محاكمته بتهمة القتل.

وكان بستوريوس البالغ من العمر سبعة وعشرين عاما اتهم بقتل صديقته عارضة الأزياء ريفا ستينكامب رميا بالرصاص في بريتوريا عاصمة جنوب أفريقيا ، في 14 فبراير/شباط من العام الماضي..

ونفى بستوريوس هذا الاتهام وقال انه أطلق النار بعد أن ظن أن متسللا دخل منزله الفخم في بريتوريا وكان يختبيء في دورة المياه بالدور العلوي في حين يقول الإدعاء إن القتل كان عمدا.

وكانت قد تأجلت القضية منذ فترة طويلة لوضع بيستوريوس تحت المراقبة النفسية لمدة شهر كامل حيث تم وضعه في مصحة نفسية الأمر الذي تسبب في تأجيل المرافعات الختامية.

ومن المقرر ان تستكمل المحاكمة الجمعة لسماع مرافعات الدفاع والتي من المقرر أن ترفع بعدها القضية للحكم.

يذكر أن محاكمة بيستوريوس تحظى بتغطية إعلامية واسعة، وإذا ما أدين سيصدر حكما بالسجن مدى الحياة على أحد أكثر نجوم الرياضة شعبية في العالم.

المزيد حول هذه القصة