الجزائر: وفاة ايبوسي مهاجم شبيبة القبائل بسبب اعتداء جماهير غاضبة

مصدر الصورة Reuters
Image caption الجماهير رشقت لاعبي الفريق بالحجارة والألعاب النارية بعد خسارة المباراة

أفادت وسائل إعلامية جزائرية بوفاة اللاعب الكاميروني البير ايبوسي مهاجم فريق شبيبة القبائل متأثرا بإصابته بمقذوف ألقته الجماهير الغاضبة بعد هزيمة فريقه على أرضه أمام اتحاد العاصمة في دوري الدرجة الأولى الجزائري لكرة القدم.

وذكرت وسائل الإعلام أن ايبوسي، هداف الدوري الجزائري الموسم الماضي، أصيب في رأسه أثناء رشق جماهير شبيبة القبائل للاعبين بالحجارة والألعاب النارية أثناء مغادرتهم الملعب بعد المباراة.

وسجل ايبوسي هدف شبيبة القبائل الوحيد في المباراة التي جرت السبت.

وقالت تقارير إن المهاجم الكاميروني،24 عاما، توفي أثناء نقله لمستشفى تيزي وزو.

وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية أن نادي شبيبة القبائل أصدر بيانا قال فيه إن " وزير الداخلية الجزائري الطيب بلعيز أمر بفتح تحقيق في وفاة المهاجم الكاميروني ".

وفور ورود نبأ وفاة ايبوسي، أصدر نادي اتحاد العاصمة الجزائري بيانا نعى فيه اللاعب قائلا إن " كرة القدم الجزائرية حزينة لنبأ وفاة ايبوسي ". وقدم النادي تعازي ادارته ولاعبيه لأسرة اللاعب ونادي شبيبة القبائل.

المزيد حول هذه القصة