مانشستر يونايتد "تكبد" خسائر مالية بسبب سوء النتائج

مصدر الصورة manchester united
Image caption وقع مانشستر يونايتد عقد رعاية مع شركة "أديداس" بقيمة 750 مليون جنيه استرليني.

يواجه نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي خسائر مالية كبيرة عام 2015، بحسب التوقعات، نتيجة أدائه الضعيف خلال الموسم الحالي، وفشله في التأهل لدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى خلال 20 عاما.

وتأتي هذه التوقعات على الرغم من تحقيق النادي عوائد قياسية عام 2014.

وانخفض صافي الدخل بنسبة 84 في المئة للعام المنتهي في 30 يونيو/حزيران الجاري، ليصل إلى 23.8 مليون جنيه استرليني، مقارنة بـ146 مليون جنيه استرليني خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وقال مانشستر يونايتد إن سبب ذلك يعود - بصورة جزئية - إلى أن أرباح العام الماضي كانت مدعومة بائتمان ضريبي لمرة واحدة، ولولا ذلك لتكبد النادي خسائر أيضا.

وقال النادي، الذي تملك عائلة غليزر الأمريكية غالبية أسهمه، إن إيراداته ارتفعت بنسبة 19 في المئة لتصل إلى 433.2 مليون جنيه استرليني خلال العام المالي 2013/2014، نتيجة ارتفاع عوائد البث التليفزيوني وصفقات رعاية الفريق.

ومن المتوقع - مع ذلك - أن تنخفض إيرادات النادي إلى ما يتراوح بين 385 مليون جنيه استرليني و395 مليون جنيه استرليني.

مصدر الصورة PA
Image caption أقال مانشستر يونايتد ديفيد مويس من منصبه كمدير فني للفريق بعد أقل من عام على توليه المسؤولية.

وبالمثل، بلغت أرباح النادي حتى العام المنتهي في 30 يونيو/حزيران 130.1 مليون جنيه استرليني، ومن المتوقع انخفاضها الآن إلى ما يتراوح بين 90 مليون جنيه استرليني و95 مليون جنيه استرليني.

وتظهر النتائج أيضا أن المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد، ديفيد مويس وجهازه المعاون، حصلوا على تعويضات بلغت 5.2 ملايين جنيه استرليني بعد إقالته في أبريل/نيسان الماضي بعد أقل من عام في منصبه.

سجل حافل

وقال إد وودوارد، نائب الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد: "في ظل وجود لويس فان غال على رأس القيادة الفنية للفريق، والتعاقد مع لاعبين بارزين على مستوى العالم خلال الفترة الأخيرة، فنحن متفائلون بالمستقبل ونعتقد أنه بداية فصل جديد في تاريخ النادي".

وأضاف: "فلسفة فان غال الكروية تناسب مانشستر يونايتد تماما، علاوة على أنه يملك سجلا حافلا من النجاحات خلال مسيرته الكروية، إذ حصل على بطولة الدوري مع جميع الأندية التي تولى قيادتها".

مصدر الصورة EPA
Image caption قال مانشستر يونايتد إن لويس فان غال يملك "سجلا حافلا" في مجال التدريب.

ومع ذلك، لم تكن بداية فان غال موفقة، إذ حصل الفريق على نقطتين فقط من أول ثلاث مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز، علاوة على خروجه من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة بعد خسارته برباعية نظيفة أمام نادي ميلتون كينز دونز المغمور.

وفي شهر يوليو/تموز الماضي، أعلن نادي مانشستر يونايتد عن توقيع عقد رعاية بقيمة 750 مليون جنيه استرليني لمدة عشر سنوات مع شركة "أديداس"، بعدما قررت شركة "نايك" عدم تجديد عقدها مع النادي، الذي ينتهي بنهاية موسم 2014/2015.

المزيد حول هذه القصة