المغرب يطالب بتأجيل كأس الأمم الأفريقية تخوفا من إيبولا

مصدر الصورة AFP
Image caption تسبب وباء إيبولا في وفاة ما يزيد على أربعة آلاف شخص نتيجة انتشاره في دول غرب أفريقيا

أعلن الاتحاد المغربي لكرة القدم أنه تقدم رسميا بطلب إلى الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لتأجيل إقامة كأس الأمم الأفريقية 2015 على أرض المغرب نتيجة تخوف السلطات المغربية من وباء الإيبولا الذي ينتشر في بعض دول غرب أفريقيا.

ومن المقرر أن يستضيف المغرب البطولة الأفريقية في الفترة ما بين السابع عشر من يناير/ كانون الثاني وحتى الثامن من فبراير/ شباط المقبلين.

وطبقا لوكالة الأنباء المغربية الرسمية، تقدمت وزارة الشباب والرياضة المغربية بطلب إلى رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم عيسى حياتو تتحدث فيه عن مخاطر إقامة هذا الحدث الرياضي في الوقت الذي يجتاح فيه الوباء دول غرب أفريقيا.

وكانت الحكومة المغربية قد طلبت الشهر الماضي تقديم تقرير مفصل عن الاحتماليات التي يمكن من خلالها أن تكون هذه البطولة سببا في انتشار الوباء على أرض المغرب.

إلا أنه من المنتظر اليوم السبت أن تسمح المغرب لدولة غينيا أن تستضيف في الدار البيضاء مباراة التأهل للبطولة التي تقام بين المنتخب الغيني مع منتخب غانا، حيث كان الاتحاد الأفريقي قد منع إقامة أي مباريات هناك نتيجة لانتشار الوباء فيها.

يذكر أن وباء إيبولا تسبب في وفاة ما يزيد على أربعة آلاف شخص نتيجة انتشاره في غينيا وليبيريا ونيجيريا وسيراليون، إلا أن المغرب لم يسجل بعد أي حالة إصابة بالفيروس على أرضه، حسب الأرقام الأخيرة التي أعلنتها منظمة الصحة العالمية.

وكانت ساحل العاج قد أعلنت أيضا نهاية شهر أغسطس/ آب الماضي رفضها استضافة فريق سيراليون في إحدى المباريات ضمن تصفيات الكأس نتيجة للمخاوف نفسها، إلا أن الاتحاد الأفريقي خيرها بين استضافة الفريق السيراليوني أو إقصائها من المنافسة على الكأس، ما دفعها إلى الاستجابة لإقامة المباراة في أبيدجان.

المزيد حول هذه القصة