مورينيو مستاء من قرارات التحكيم في مباراة يونايتد

جوزية مورينيو مدرب تشيلسي مصدر الصورة Getty
Image caption أشاد جوزية موينيو بأداء لاعبيه ورغبتهم في الفوز لكنه انتقد قرارات الحكم والبطاقات الصفراء التي حصل عليه فريقه

أعرب جوزيه مورينيو، مدرب نادي تشيلسي، عن الاستياء من قرارات التحكيم ضد فريقه، متصدر ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، في المباراة التي انتهت بانتزاع مانشستر يونايتد التعادل في الدقائق الأخيرة بملعب اولد ترافورد.

وأخذ تشيلسي (البلوز) زمام المبادرة، وسجل ديديه دروغبا الهدف الأول، في الدقيقة 53 من زمن المباراة، قبل أن يدرك مانشستر يونايتد التعادل بقدم روبن فان بيرسي في الوقت بدل الضائع، بعد طرد مدافع تشيلسي برانسلاف ايفانوفيتش.

وقال مورينيو بعد التعادل إن "توقعت البطاقة الحمراء"، مضيفا "يجب أن أتحدث عن هذا الأمر، يجب أن أتحدث عن العقوبة التي كان من المفروض توقيعها على ايفانوفيتش."

ومضى قائلا "لا أريد الحديث عن عقوبة ايفانوفيتش (عندما تعرض لهجوم أشبه بالمصارعة من كريس سمولنج)، وعدد البطاقات الصفراء التي حصل عليها تشيلسي."

"لا أريد حتى الحديث عن الرميات الجانبية، إذا أردت الحديث فسوف أتحدث كثيرا جدا، فالجميع يعلم أنني سأتحدث من قلبي وسأقع في مشكلة."

وتعرض تشيلسي لغرامة بلغت 25 ألف جنية استرليني، لحصول لاعبيه على أكثر من ست بطاقات صفراء في مباراة واحدة، وكانت نفس الغرامة قد فُرضت على مانشستر يونايتد عام 2008، بعد حصول الفريق على سبع بطاقات صفراء في مباراة بملعب ستامفورد بريدج.

"لا ننظر للآخرين"

مصدر الصورة Getty
Image caption سجل ديدية دروغبا هدف تشيلسي الأول في مرمى مانشستر يونايتد في الدقيقة 53 من زمن المباراة

وكان مورينيو إيجابيا من ناحية أخرى عندما تحدث عن أداء فريقه، وقال إنه شهد تطورا منذ توليه مسؤولية النادي، الواقع في غرب العاصمة لندن، للمرة الثانية في بداية الموسم الماضي.

وردا على سؤال عن تأثير الهزيمة التي تلقاها مانشستر سيتي من ويستهام، السبت الماضي، وإذا ما كانت في صالح فريقه، أجاب مورينيو :"نحن لا ننظر للآخرين، ننظر فقط لأنفسنا."

"ليس من السهل مواجهة مانشستر يونايتد على هذا الملعب، بالتأكيد لم يكن التعادل هو النتيجة التي حضرنا من أجلها، لكن الطريقة التي لعبنا بها تعني أننا لا نريد الالتفات للآخرين."

وأصر المدرب البرتغالي على أن فريقه يسير في الاتجاه الصحيح، قائلا "لا تنسوا أننا أيضا لعبنا خارج أرضنا في مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي."

ويرى مورينيو أن فريقه كان أفضل كثيرا في الشوط الثاني، قائلا "منذ بداية المباراة أظهرنا رغبتنا في الفوز ولم نمنحهم الفرص التي أرادوها في الشوط الثاني. وتقديم هذا الأداء في أولد ترافورد من لاعبينا أمر رائع."

حتى آخر دقيقة

من جهته، أثنى مدرب مانشستر يونايتد، لويس فان غال، على لاعبيه وما وصفه بـ"الروح القتالية"، بعد إحراز فان بيرسي هدف التعادل في الوقت بدل الضائع.

ويبدو أن مانشستر اعتاد على أهداف الدقائق الأخيرة، ففي المباراة السابقة سجّل دالي بليند هدف التعادل لفريقه امام ويست بروميتش في الدقيقة 87، لتنتهي المباراة بهدفين لكل فريق.

وقال فان غال إن "أكثر شيء يرضينا، هو الإيمان بقدرتنا على تسجيل هدف حتى لو كانت النتيجة سيئة."

وشدد على أنهم يلعبون حتى الدقيقة الأخيرة من أجل التعادل أو الفوز.

مصدر الصورة PA
Image caption فان غال انتقد تصرف فان بيرسي وخلع قميصه بعد إحراز هف التعادل والحصول على بطاقة صفراء

وأضاف المدرب الهولندي أن "تشيلسي حاول قتل المباراة لكن أولادي حاربوا حتى النهاية، وسجلنا هدفا في النهاية كنا نستحقه."

وتلقى فان بيرسي إنذارا لخلع قميصه بعد إحرازه هدف التعادل.

وانتقد المدرب هذا التصرف قائلا إن "رد فعله كان غبيا بعد الهدف، لا يجب أن تخلع قميصك عندما تشعر بالإثارة لأنك ستحصل على بطاقة صفراء، ليس تصرفا ذكيا."

ورغم التعادل ظل تشيلسي متصدرا للدوري الانجليزي برصيد 23 نقطة، متقدما على ساوثامبتون في المركز الثاني بأربع نقاط، ومانشستر سيتي في المركز الثالث بست نقاط.

أما مانشستر يونايتد فرغم الحصول على نقطة من المباراة إلا أنه مازال متأخرا ويحتل المركز الثامن برصيد 10 نقاط.

المزيد حول هذه القصة