إلغاء مباراة في إسرائيل بعد عراك بين مشجع ولاعب

مصدر الصورة ap
Image caption وزير الرياضة وصف الحادثة بأنها "مخزية"

ألغيت مباراة قمة في تل أبيب بين ناديي هابول ومكابي في شوطها الأول بعدما اعتدى مشجع على لاعب ثم رد اللاعب على الاعتداء.

فقد هاجم مشجع عاري الصدر لاعب خط وسط نادي مكابي، إيرن زاهافي، على أرضية الملعب، في حادثة وصفها وزير الرياضة الإسرائيلي بأنها "مخزية".

وتبادل الرجلان الصفعات والركلات قبل أن يخرج افراد الأمن المشجع من أرضية الملعب.

وطرد الحكم زاهافي لانه رد الاعتداء، وهو ما دفع مشجعين آخرين إلى اقتحام أرضية الملعب، قبل أن يتقرر توقيف المباراة.

وقال مدرب هابول، إيال بيركوفيتش، الذي لعب في بريطانيا: "لم تكن مبارة في كرة القدم. بل كانت حربا".

وأضاف "أنا مذعور وأشعر بالخزي أنني أنتمي إلى عالم كرة القدم، في يوم مثل هذا".

ودعا إلى "معاقبة الفريقين والمشجعين بصرامة".

وقد سجل الدولي الإسرائيلي زهافي للزوار من ضربة جزاء ليعادل نتيجة المبارة في الدقيقة 33.

وبعدها بلحظات اعتدى عليه المشجع، فرد اللاعب على الاعتداء قبل أن يسيطر أفراد الأمن على الموقف.

وكان زاهافي استفز المشجعين إثر تسجيله الهدف، وهو ما دفع الحكم إلى طرده.

وتلتها اشتباكات بين اللاعبين والمشجعين الذين اقتحموا أرضية الملعب.

وقال وزير الرياضة، ليمور ليفنات إن إلغاء المباراة كان الحل الوحيد.

وقال مدير شرطة تل أبيب إن 10 مشجعين اعتقلوا في الحادث، وأن معاينة صور المباراة ستسمح بتوقيف آخرين ضالعين في أعمال العنف.

المزيد حول هذه القصة