فريق كرة قدم انجليزي يسمح بعودة لاعب أدين بالاغتصاب للعب

مصدر الصورة PA
Image caption نفى إيفانز التهمة الموجهة إليه وطلب منحه فرصة ثانية

أثار نادي شيفيلد يونايتد الانجليزي جدلا بعد سماحه للاعب تشيد ايفانز الذي أدين بتهمة الاغتصاب بالعودة إلى التدريب في صفوفه.

وكان النادي قد سمح للاعب تشيد إيفانز بالتدرب مع لاعبيه عقب الإفراج عنه من السجن الذي قضى فيه عقوبة الاغتصاب.

وكانت رابطة كرة القدم للاعبين المحترفين قد سمحت بلعب اللاعب المذكور لكن بعض المنظمات النسائية قال إن إعادته ستقلل من أهمية العنف الجنسي.

وكان إيفانز، الذي ينفي تهمة الاغتصاب، قد بث فيديو يطلب فيه منحه فرصة ثانية، وأضاف أنه يدرك أنه لن يوافق الجميع على طلبه.

وقد كتبت مجموعة الضغط التي تحمل اسم "أوبجيكت" على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "أوبجيكت متضامنة مع المرأة التي أدين تشيد إيفانز باغتصابها".

وكان اللاعب قد قضى نصف عقوبته البالغة خمس سنوات ثم افرج عنه.

وطالب بعض المشجعين بإعادة الاعتبار إلى اللاعب الذي أدين باغتصاب امرأة تبلغ من العمر 19 سنة في غرفة أحد الفنادق، لكن الآلاف طالبوا بعدم إعادته للملاعب، وبلغ عدد الموقعين على الالتماس على الانترنت المطالب بعدم إعادته 157 ألفا بعد نشر خبر عودته.