مسؤولون كرويون يرحبون بترشح الأمير علي بن الحسين لرئاسة الفيفا

مصدر الصورة Reuters
Image caption سيسعى بلاتر البالغ من العمر 78 عاما للفوز بفترة رئاسة خامسة في الانتخابات التي ستجرى في التايع ةالعشرين من مايو / ايار

عبر الرئيس السابق للاتحاد الانجليزي لكرة القدم ديفيد برنستين عن دعمه لقرار الامير الاردني علي بن الحسين منافسة رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا) سيب بلاتر في انتخابات رئاسة الاتحاد المزمع اجراؤها في مايو / ايار المقبل.

وسيسعى بلاتر البالغ من العمر 78 عاما للفوز بفترة رئاسة خامسة في الانتخابات التي ستجرى في التاسع والعشرين من مايو / ايار.

وكان برنستين قد عمل مع الامير علي في لجنة الفيفا الخاصة بالمسؤولية الاجتماعية واللعب النظيف.

وقال رئيس الاتحاد الانجليزي السابق "الفيفا بحاجة الى تغيير، واعتقد ان الامير علي قادر على إحداث هذا التغيير."

وكان الاتحاد الدولي قد واجه سلسلة من فضائح الفساد خلال فترة ولاية بلاتر التي استمرت 17 عاما.

انتخابات رئاسة الفيفا الاربع الاخيرة

2011 لم يواجه بلاتر اي منافس، إذ اضطر غريمه القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الى الانسحاب بسبب فضيحة رشى.
2007 لم يتقدم اي مرشح لمنافسة بلاتر.
2002 تمكن بلاتر من التغلب على منافسه عيسى حياتو، رئيس الاتحاد الافريقي.
1998 تمكن بلاتر من خلافة جواو هافيلانج بعد تغلبه على الرئيس السابق للاتحاد الاوروبي لينارت يوهانسن.

وكان الامير علي البالغ من العمر 39 عاما، والذي يشغل منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي، قد اعلن الثلاثاء قراره الترشح لمنصب رئيس الاتحاد قائلا إن عددا من زملائه في الاتحاد شجعوه على ذلك.

وقال برنستين من جانبه "اعرف الامير علي جيدا، وهو يتمتع بشخصية تثير الاعجاب واعتقد انه انسان خلوق. سيكون منافسا مثيرا لبلاتر."

واضاف المسؤول الكروي الانجليزي السابق "فيفا بحاجة الى تغييرات جوهرية، فقد فقدت مصداقيتها وهناك الكثير من القضايا التي تطلب المعالجة."

وقال "إن رئيس اي مؤسسة يلعب دورا كبيرا جدا في توجيهها. ورغم التغيرات التي جرت في الاتحاد الدولي في الفترة الاخيرة، لا اعتقد اننا سنرى اصلاحا حقيقيا ما لم يجر تغيير في قمة الهرم."

يذكر ان الدبلوماسي السابق جيروم شامبين البالغ من العمر 56 عاما - والذي انضم الى الفيفا عام 1999 - هو المرشح الآخر الوحيد الذي اكد عزمه منافسة بلاتر في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي.

ولكن برنستين يقول إنه ينبغي ان ينافس بلاتر مرشح واحد فقط، واضاف "اذا نافسه شخصان سيؤدي ذلك الى تشرذم الاصوات. ان بلاتر سياسي بارع ويتمتع بالكثير من التأييد ويعرف كيف تدار اللعبة. اعتقد انه سيكون من العسير التغلب عليه ولكني سعيد ان شخصا ما قرر محاولة ذلك."

ولكن عند سؤاله عما اذا كان يشعر بأن بلاتر سيتمكن من الاحتفاظ بمنصبه، اجاب برنستين "أجل."

من جانبه، قال ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم "اعرف الامير علي حق المعرفة، وهو يتمع بالمصداقية الضرورية لشغل منصب رفيع. ونحن متلهفون للاطلاع على مقترحاته وبرنامجه لتطوير مستقبل لعبة كرة القدم."

اما رئيس الاتحاد الانجليزي غريغ دايك، فقال "شخصيا، ارحب بقرار الامير علي الترشح لرئاسة الاتحاد الدولي، فمن المهم جدا ان يكون هناك شخص يتمتع بمصداقية لمنافسة بلاتر واعتقد ان الامير علي هو ذلك الشخص."

المزيد حول هذه القصة