السنغال تتعادل مع جنوب أفريقيا في كأس الأمم الأفريقية

تصدر منتخب السنغال المجموعة الثالثة في بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم إثر تعادله مع نظيره الجنوب أفريقي بهدف لكل منهما.

وبعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، لم يستغرق الأمر سوى 62 ثانية فقط لكي يبدأ اللاعب أوبا مانيزيا التسجيل لصالح منتخب جنوب أفريقيا من على بعد ثمانية ياردات من المرمى.

وضغطت السنغال من أجل تحقيق التعادل، وأحرز اللاعب ساديو ماني هدفا لم يتم احتسابه لوقوعه في منطقة التسلل، قبل أن يسجل زميله كارا مبودجي هدف التعادل.

ولم يتأهل منتخب السنغال المعروف بـ "أسود تيرانغا" إلى الدور ربع النهائي بعد.

وفازت غانا على الجزائر، مما جعل المنتخبين متساويين في عدد النقاط وهو ثلاث نقاط.

وستتأهل السنغال إلى الدور الثاني من البطولة إذا تعادلت مع الجزائر في ختام مباريات المجموعة الثلاثاء المقبل.

وخلال مباراة جنوب أفريقيا مع السنغال حازت جنوب أفريقيا على معظم الفرص في الشوط الأول، على الرغم من أن السنغال ضيعت أقوى الفرص في الوقت بدل الضائع، حينما سدد مامي ضيوف ضربة رأسية من مسافة قريبة.

وكان الشوط الثاني من المباراة أكثر إثارة، إذ أحرز مانيزيا هدفا، بعد تلقيه تمريرة من زميله أنيلي نغكونغكا من داخل منطقة الجزاء.

وسعى فريق السنغال للتعادل، وبالفعل أحرز ماني هدفا عندما سدد الكرة إلى المرمى الخالي بعدما تعثر حارس المرمى الجنوب أفريقي جاكسون مابوكغواني، لكن الحكم لم يحتسب الهدف، واعتبره تسللا.

لكن السنغال حقق التعادل، حينما سدد اللاعب بابا ديوب ضرة حرة من عمق الملعب حولها مبودجي إلى ضربة رأسية قوية في المرمى، بعد خروج الحارس مابوكغواني عن الخط.

وبعد ذلك أصبحت فرص السنغال في الفوز كبيرة، حيث انتزع موسى سو الكرة في منطقة قريبة من المرمى، ووجه ضيوف ضربة رأس قوية، لكن جنوب أفريقيا كان لديها فرصة للفوز أيضا.

وسدد الجنوب أفريقي ثابو ماتلابا الكرة باتجاه المرمى، خلال العشر دقائق الأخيرة من المباراة بعد تحرك جيد للفريق، لكن تم صد هذه الهجمة وأصبح مصير فريق البافانا بافانا متوقف على نتائج الفرق الأخرى.

شيكس ماشابا مدرب جنوب أفريقيا

"لقد أحسن الأولاد. خلقنا فرصنا أكثر من منافسنا في كلا المبارتين اللتين لعبناهما، في المبارة الأولى خسرنا في الوقت القاتل. واليوم سجلنا هدفا ولم نستطع تعزيز النتيجة".

"اعتقد أن مشكلتنا الكبرى هي إعادة الاستحواذ على الكرة بعد فقدها، لدينا رغبة في تسجيل الأهداف ولا نحقق ذلك خلال الفرص التي خلقناها. يجب أن نسجل أهداف أكثر، وسنعمل على ذلك. أنا سعيد وفخور بفريقي".

قائد فريق السنغال بونا كوندول

"لقد كانت مباراة صعبة بسبب الرطوبة، لقد دافعنا جيدا".

"وكان بإمكاننا أيضا الفوز بالمباراة، لكن جنوب أفريقيا كان يمكنها الفوز أيضا. المهم هو أننا لم نخسر، ويمكننا الاستعداد لمواجهة الجزائر".

"سنبذل ما في وسعنا من أجل التأهل، لقد رغبنا في الفوز في مباراة اليوم، وهذا كان سيجعل الأمور أكثر سهولة بالنسبة لنا، لكن الأمر يتوقف الآن على المباراة الأخيرة".

المزيد حول هذه القصة