إيفانز وسيسيه يواجهان التوقيف ست مباريات في حادث البصق

cisse_and_evans مصدر الصورة press association
Image caption حكم المباراة انتوني تايلور يفصل بين اللاعبين إيفانز وسيسيه

يواجه مدافع فريق مانشستر يونايتد، جوني إيفانز، ومهاجم فريق نيوكاسل، بابيس سيسيه، عقوبة الإيقاف عن اللعب لست مباريات، إذا تمت ادانتهما بالبصق.

وبدا اللاعبان يبصقان على بعضهما البعض أثناء مباراة الأربعاء في الدوري الانجليزي الممتاز على ملعب سان جيمس بارك.

وتحدث حكم المباراة أنتوني تايلور إلى إيفانز وسيسيه بعد انتهاء الشوط الأول من المباراة، لكنه لم ينذر أيا من اللاعبين ببطاقة صفراء.

وقال اتحاد الكرة إنه في انتظار تقرير تايلور قبل أن يتخذ أي إجراءات أخرى.

وفي الموسم الماضي أوقف جورج بويد عن اللعب لثلاث مباريات لبصقه على حارس مرمي مانشستر سيتي جو هارت.

ولكن القواعد التأديبية لاتحاد الكرة لهذا الموسم، تقضي أن تكون عقوبة البصق ست مباريات.

وقد تزيد عقوبة سيسيه عن ذلك عند الأخذ في الاعتبار إنه طرد في ديسمبر/ كانون الأول لدفعه ساموس كولمان لاعب إيفرتون بمرفقه.

وتشير قواعد اتحاد الكرة إلى إمكانية أن يمنع سيسيه من اللعب مباراة إضافية.

ويرى عدد من اللاعبين السابقين أنه لابد من عقاب إيفانز وسيسيه.

مصدر الصورة Getty
Image caption سيسيه يمسح وجهه بعد أن تحدث اليه إيفانز

ويصف لاعب الوسط السابق في فريق نيوكاسل، ديتمار هامان، هذه التصرفات بأنها "غير مقبولة" و"مقززة".

بينما يضيف المدافع السابق في فريق مانشستر يونايتد فيل نيفيل أن "كلا اللاعبين سيشعران بالحرج".

وقال هامان في برنامج "مباراة اليوم" على تلفزيون بي بي سي "هناك أطفال يشاهدون. لابد من فعل شيء. سلوك اللاعبين تجاه بعضهم وتجاه الحكم يتدهور أسبوعا بعد آخر."

وقال "جرمين يناس" لاعب خط الوسط السابق في نادي ماغبيز لبي بي سي لراديو بي بي سي "أشعر باشمئزاز شديد. لا تحتاج المباراة إلى هذه الأمور."

وتظهر إعادة اللقطة على التلفزيون إيفانز يبصق على سيسيه الذي كان على الأرض.

ثم بدا المهاجم السنغالي يبصق في اتجاه إيفانز.