خطط جديدة لتخفيض عدد اللاعبين الأجانب في الدوري الانجليزي

مصدر الصورة PA
Image caption قال كايل إن لاعب توتنهام الناشئ هاري كين تألق عند منحه الفرصة

حذر رئيس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم غريغ دايك من أن الدوري الانجليزي الممتاز في خطر بسبب "غياب اللاعبين الانجليز عنه" معلنا في الوقت ذاته عن خطط تفرض قيودا على عدد اللاعبين الأجانب القادمين من خارج الاتحاد الأوروبي في المسابقات المحلية.

وكشف الاتحاد الانجليزي عن بعض الاجراءات الصارمة التي جاءت في خطط تقدمت بها المفوضية الخاصة في الاتحاد تجاه المواهب المحلية من أجل دعم مستوى منتخب انجلترا.

وتقدمت المفوضية باقتراحات لتغيير قواعد منح تصاريح العمل للاعبين الأجانب.

وتشمل الاقتراحات أيضا تخفيض سن قيد اللاعبين الناشئين المحليين في الأندية من 18 إلى 15 عاما.

وسيزيد عدد اللاعبين المحليين في الفريق الأول لأي ناد من 8 لاعبين إلى 12 لاعبا.

وبمقتضي تلك التغييرات سيتم منح تصريح للاعبين الأجانب المتميزين فقط من خارج الاتحاد الأوروبي.

وبرر رئيس الاتحاد الانجليزي في مقابلة مع محرر الرياضة في بي بي سي دان رون تلك الاجراءات الجديدة قائلا إنها سترفع مستوى اللاعبين المحليين وتمنحهم فرصة للتألق مشيرا إلى حالة لاعب توتنهام هوتسبير هاري كين.

ولعب كين،21 عاما، أول مباراة له في الدوري الانجليزي الممتاز في صفوف توتنهام في أبريل / نيسان الماضي. وتألق اللاعب الناشئ مع فريقه ويحتل قائمة هدافي الموسم الحالي.

وقال دايك " ينبغي أن نفعل ذلك بالتفاوض مع الأندية والدوريات المحلية. يجب إقناعهم بأن تلك التغييرات ستصب في صالح الكرة الانجليزية".

وأوضح دايك أن " اللاعب هاري كين ساعدهم كثيرا لاتخاذ تلك الاجراءات فهو لاعب صغير السن انضم إلى توتنهام وأصبح هداف الدوري الانجليزي".

وتساءل رئيس الاتحاد "كم لاعب مثل كين في أندية الدوري الانجليزي الممتاز؟". وأضاف " وكأن الأمر جاء مصادفة أن يتولى تيم شيروود قيادة الفريق ليكتشف اللاعب الصغير ويمنحه الفرصة وإلا ما كان ليظهر ذلك اللاعب".

المزيد حول هذه القصة