لويس فيغو: بلاتر لا يحظى بدعم كل الاتحادات الأفريقية

مصدر الصورة AFP
Image caption بلاتير يسعى لفترة رئاسية خامسة

يعتقد المرشح لانتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، لويس فيغو، الرئيس المنتهية ولايته، سيب بلاتر، لا يحظى بدعم جميع الاتحادات الأفريقية.

ويتناقض تصريح فيغو مع ما قاله رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، عيسى حياتو، في مؤتمر بالقاهرة.

وكان حياتو أكد أن جميع أعضاء الاتحاد الأفريقي سيصوتون لصالح بلاتير في انتخابات 29 مايو/ أيار.

واعترض فيغو على تصريحات حياتو، قائلا: " أنا متأكد أن حياتو لا يتحدث باسم جميع أعضاء الاتحاد الأفريقي وعددهم 54".

وأضاف: " حتى عندما أعلن أنه سيساند بلاتر، لاحظنا الفارق مقارنة بالمؤتمرات السابقة، عندما كان يعلن عن مثل هذه مواقف، كان إعلانه يتبع بالوقوف والتصفيق الحار".

أما هذه المرة، حسب فيغو، فإن "التصفيق كان عاديا، وهو ما يؤكد ما قلته، أن دولا أفريقية عديدة تؤيد التغيير من أجل مستقبل أفضل للجميع، خاصة المنتخبات الوطنية".

وتابع النجم البرتغالي السابق بالقول إن "رؤساء اتحادات أفريقية أكدوا لي أنهم سيصوتون لي، ولكنهم يترددون في الإعلان عن موقفهم خشية إجراءات ضدهم، من اتحاداتهم أو من بلدانهم".

ويعد فيغو، البالغ من العمر 42 عاما، واحدا من المنافسين الثلاثة لرئيس الاتحاد الدولي بلاتر، البالغ من العمر 79 عاما، والساعي لفترة رئاسية خامسة.

وينافس بلاتر أيضا الأردني الأمير علي بن الحسين، ورئيس الاتحاد الهولندي، مايكل فان براغ.

ولكن حياتو أخفق في كل مرة وعد فيها بحشد جميع أصوات الاتحاد الأفريقي لمرشح واحد.

ففي عام 1998، دعم حياتو السويدي، لينارت يوهانسن، ضد بلاتر، ولكن أغلب الاتحادات الأفريقية، خرجت عنه وصوتت لصالح بلاتر.

وفي عام 2002، وقف حياتو ضد بلاتر، ولكن نصف الاتحادات الأفريقية ضد موقف رئيس الاتحاد الأفريقي.

المزيد حول هذه القصة