مورينيو يرد على اتهامات فينجر

مصدر الصورة Getty
Image caption وصف مورينيو العام الماضي المدرب فينجر بأنه "متخصص في الفشل"

اشتعلت الحرب الكلامية بين المديرين الفنيين لفريقي أرسنال وتشيلسي الإنجليزيين، عشية اللقاء الذي سيجمعهما الأحد في ملعب الإمارات بالعاصمة البريطانية لندن، ضمن الأسبوع الرابع والثلاثين للدوري الإنجليزي الممتاز.

فبعد أن وصف الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لفريق أرسنال، أسلوب اللعب الدفاعي الذي لعب به تشيلسي لقاءاته الأخيرة بأنه سهل التطبيق، جاء الرد عنيفا من البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق تشيلسي.

ووجه مورينيو انتقاداته إلى فينجر، قائلا إن أسلوب اللعب الدفاعي ليس سهلا، ولو كان سهلا لما كان أرسنال قد خسر على ملعبه أمام موناكو بثلاثة أهداف لهدف، في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.

ويتصدر تشيلسي ترتيب الدوري الإنجليزي حاليا، بفارق عشر نقاط عن أرسنال صاحب المركز الثاني، ويحتاج الفريق للفوز على أرسنال ثم ليستر في الجولة المقبلة، لضمان اللقب هذا الموسم.

على الجانب الآخر، يدخل أرسنال اللقاء منتشيا بفوزه بآخر ثماني مباريات في الدوري الإنجليزي.

وشهد لقاء الذهاب بين الفريقين بملعب ستامفورد بريدج شجارا بين المدربين الكبيرين، إذ قام فينجر بدفع مورينيو في صدره، إلا أن مورينيو قلل من تأثير ذكرى هذا الأمر على لقاء الغد.

وقال مورينيو: "فينجر بالنسبة لي ليس خصما، إنه المدير الفني لفريق كبير ينتمي إلى نفس المدينة التي أعمل بها، وفريقه يملك نفس الأهداف التي يسعى اليها فريقي".

وأكد مورينيو أن علاقته بفينجر لا تختلف عن علاقته بأي من المدربين المنافسين في كافة الأندية التي دربها، ضاربا المثل بعلاقته كمدرب لإنتر ميلان بمدرب ميلان، أو كمدرب لريال مدريد بمدرب أتليتكو مدريد، أو حتى عندما عمل مدربا لبورتو البرتغالي، وعلاقته بمدرب نادي بنفيكا.

وسبق لمورينيو أن وصف فينجر عام 2005 بالمتلصص، عقب تعليقات للمدرب الفرنسي على أمور خاصة بتشيلسي، ثم وصفه مرة أخرى العام الماضي بأنه "متخصص في الفشل".

وبخصوص لاعب أرسنال الأسبق، الإسباني سيسك فابريغاس، والذي يدافع حاليا عن ألوان تشيلسي، قال مورينيو إنه متأكد أنه سيحظى باستقبال مميز من جماهير أرسنال.

وانضم اللاعب ذو الـ27 عاما، إلى تشيلسي الصيف الماضي قادما من فريق برشلونة الإسباني.

وشبه مورينيو وضع فابريغاس بقائد تشيلسي السابق، فرانك لامبارد، والذي تلقى استقبالا حافلا من جمهور ناديه السابق، عندما قدم للعب رفقة فريقه الحالي مانشستر سيتي.

وشدد مورينيو على أنه لا يعلم لماذا لم يختر فابريغاس العودة لناديه القديم أرسنال عندما ترك برشلونة، لكنه يعلم جيدا لماذا قرر اللاعب اختيار تشيلسي.

وأردف مورينيو: "أستطيع أن أتحدث عما وعدنا به اللاعب، لقد وعدناه بأننا بصدد بناء فريق جديد يتناسب مع أسلوب لعبه، وأنه سيلعب دورا هاما في مشروع تشيلسي للمستقبل".

مورينيو تحدث أيضا عن نجم هجومه ايدين هازارد، والذي وقع في فبراير شباط الماضي عقدا جديدا يبقيه مع تشيلسي للمواسم الخمسة المقبلة.

اللاعب البلجيكي الدولي البالغ من العمر 24 عاما، حصل مؤخرا على لقب اللاعب المفضل للاعبي الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

مورينيو أكد ثقته بأن اللاعب سيبقى في قلعة ستامفورد بريدج، على الرغم من تعبير النجم الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب الفريق الثاني لريال مدريد الإسباني، عن إعجابه به.

وقال مورينيو: "لم نوجه مسدسا إلى رأس هازارد ليبقى، هو يحب تشيلسي ويحب اللعب في الدوري الإنجليزي، وعبر عن ذلك بتوقيعه عقدا جديدا مع الفريق، ولا أعتقد أنه يرغب بالخروج".

هل سيهزم فينجر مورينيو هذه المرة ؟

يقول روبي سافاج (نجم الكرة الويلزي السابق والمحلل الكروي الحالي): "في 12 مواجهة بينهما في العشر سنوات الماضية، لم يستطع فينجر أن يهزم مورينيو ولا مرة، ولو فكرنا في أسلوب كرة القدم الذي يلعب به الفريقان مع هذين المدربين، لاستطعنا اكتشاف السر. في الماضي، كان لاعبو أرسنال يندفعون للهجوم تاركين المساحات خلفهم، وهو ما كان يمكن مورينيو وتشيلسي من حسم المواجهات معهم دائما".

المزيد حول هذه القصة