المرشحات لجائزة بي بي سي لأفضل لاعبة كرة قدم لعام 2015

المرشحات مصدر الصورة BBC World Service

تضم القائمة النهائية لجائزة بي بي سي لأفضل لاعبة كرة قدم في العالم خمسة لاعبات. للاطلاع على تفاصيل المسابقة والتصويت اضغط هنا.

وفيما يلي نبذ مختصرة عن هؤلاء اللاعبات:

  • فيرونيكا بوكيتي (منتخب إسبانيا ونادي فرانكفورت الألماني)

قادت فيرونيكا بوكيتي (27 عاما) منتخب إسبانيا للتأهل لنهائيات كأس العالم لكرة القدم النسائية لأول مرة في تاريخ بلادها.

وتتميز نجمة خط الوسط بالنشاط والحيوية وبموهبة استثنائية أمام المرمى، إذ أحرزت 29 هدفا في 42 مباراة، ودائما ما تكون القلب النابض للفريق الذي تلعب له.

مصدر الصورة Getty

وعرفت بوكيتي بأنها اللاعبة التي قدمت التماسا عام 2013 لإدراج لاعبات كرة القدم ضمن ألعاب الفيديو لكرة القدم (فيفا)، وجمعت 20,000 توقيع.

وتقول بوكيتي: "أنا سعيدة للغاية لترشحي لجائزة بي بي سي لأفضل لاعبة كرة قدم. هذا يعني أنني أقوم بعمل جيد، وهو ما يعد حافزا إضافيا للمستقبل".

  • مارتا (منتخب البرازيل ونادي روزنغارد السويدي)

يمكن القول إن مارتا هي الاسم الأكثر شهرة في عالم كرة القدم النسائية.

وما زالت المهاجمة البرازيلية (29 عاما)، التي سجلت هدفا في كل مباراة من المباريات الـ91 التي لعبتها بقميص منتخب البرازيل، في أوج عطائها الكروي.

مصدر الصورة Getty

وقادت مارتا نادي روزنغارد للحصول على لقب الدوري السويدي 2014 للمرة السادسة، وخسرت المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا للسيدات، كما فازت بكأس السوبر السويدية هذا العام.

وتقول النجمة البرازيلية: "سعيدة جدا لترشحي لهذه الجائزة. أشعر بالانتصار لأني ضمن الخمس مرشحات. إنها جائزة خاصة للغاية لأنها تحتكم لرأي الجمهور الذي يتابعك".

  • كيم ليتل (منتخب اسكتلندا ونادي سياتل رين الأمريكي)

قدمت كيم ليتل موسما استثنائيا مع فريقها في الدوري الأمريكي لكرة القدم للسيدات، وأظهرت مهارات رائعة في مركزها كلاعبة خط وسط مهاجمة.

وأحرزت ليتل 16 هدفا واختيرت أفضل لاعبة في الشهر، لثلاث مرات، كما اختيرت كأكثر اللاعبات قيمة خلال الموسم الذي قادت فيه فريقها للمباراة النهائية للدوري الأمريكي قبل أن تخسر أمام نادي كانساس.

مصدر الصورة Getty

وبالرغم من أن ليتل لم تتجاوز عامها الرابع والعشرين، فإنها بدأت مشوارها الاحترافي في عالم الكرة منذ عام 2006 وحصلت على جائزة أفضل لاعبة كرة قدم في بريطانيا عام 2013، وهي الجائزة التي تقدمها رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين في انجلترا.

وبالرغم من كل تلك النجاحات، فشلت ليتل في قيادة منتخب بلادها للمشاركة في كأس العالم لكرة القدم للسيدات في كندا عام 2015.

وتقول ليتل: "إنه لشيء رائع أن يتم اختياري للمنافسة على هذه الجائزة في ضوء المنافسة الشديدة وعدد اللاعبات الرائعات هنا وفي جميع أنحاء العالم وفي الدوري الأمريكي لكرة القدم للسيدات".

  • نادين كيسلر (منتخب ألمانيا ونادي فولفسبورغ)

تحمل نادين كيسلر شارة قيادة نادي فولفسبورغ الألماني الذي يعد أحد أفضل الأندية الأوروبية، علاوة على أنها القلب النابض للمنتخب الألماني. ولا يوجد لقب لم تحصل عليه كيسلر، بل ربما حصلت عليه عدة مرات وليس مرة واحدة.

وقادت كيسلر (27 عاما) نادي فولفسبورغ للحصول على لقب دوري أبطال أوروبا للسيدات للمرة الثانية على التوالي، ولقب الدوري الألماني الموسم الماضي.

مصدر الصورة Getty

وقادت هذه الإنجازات كيسلر إلى الحصول على جائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم لأفضل لاعبة كرة قدم في العالم لعام 2015، وهي الجائزة التي فازت بها زميلتها في المنتخب الألماني نادين أنغيرير العام الماضي.

لكن هناك علامات استفهام حول قدرتها على التألق في كأس العالم بكندا 2015 بعد الإصابات الأخيرة التي لحقت بها.

وتقول كيسلر: "أريد أن ألعب كرة القدم بطريقتي وأن أحقق النجاح وأبذل قصارى جهدي لتحقيق أهدافي، لكني لم أتوقع أبدا حصولي على لقب أفضل لاعبة كرة قدم في العالم".

  • أسيسات أوشوالا (منتخب نيجيريا ونادي ليفربول)

تمتلك أسيسات أوشوالا طاقة هائلة وقوة بدنية كبيرة أهلتها لتكون أول أفريقية تلعب في الدوري الإنجليزي لكرة القدم للسيدات، بالرغم من أنها لم تتجاوز عامها العشرين.

فازت أوشوالا بجائزتي أفضل لاعبة وأفضل لاعبة صاعدة في أفريقيا عام 2014، وانتقلت لصفوف بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم للسيدات ليفربول العام الماضي قادمة من نادي ريفرز أنجلز النيجيري.

مصدر الصورة Getty

وحصلت أوشوالا، التي تلقب بـ"سيدورف" على اسم أسطورة كرة القدم الهولندية كلارنس سيدورف، على جائزة أفضل لاعبة في نهائيات كأس العالم الأخيرة تحت 20 عاما، كما ساعدت منتخب نيجريا على التأهل إلى كأس العالم بكندا 2015.

كما حصلت أوشوالا على وسام الشرف الوطني من الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان.

وقالت أوشوالا: "أشعر بالامتنان. بذلت جهدا كبيرا العام الماضي، لكني لم أكن أتوقع ترشيحي لتلك الجائزة، التي تعد شيئا جيدا للغاية لكرة القدم النسائية. هذه الجائزة يمكن أن تساعدنا من خلال تشجيع بلدان أخرى على دعم سيداتها بصورة أكبر وأن تعاملهن بنفس الطريقة التي تعامل بها الرجال".