إثر اعادة انتخاب بلاتر، راعو الفيفا يطالبون باصلاح سريع

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تدفع كل من الشركات الراعية حوالي 30 مليون دولار سنويا للفيفا

قالت الشركات التجارية الراعية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إنها تريد أن ترى خطوات سريعة من شأنها اصلاح سمعة الاتحاد، وذلك عقب اعادة انتخاب سيب بلاتر لرئاسة الاتحاد لفترة جديدة.

وأصدرت هذه الشركات، ومن بينها شركة مكدونالدز للوجبات السريعة وشركة كوكا كولا للمشروبات الغازية وشركة أديداس للتجهيزات الرياضية، بيانات دعت فيها الاتحاد الدولي الى اتخاذ الخطوات الكفيلة باعادة الثقة الى الفيفا.

والشركات المذكورة من بين العديد من الشركات المتعددة الجنسية التي تحرص على الحفاظ على سمعتها.

وكانت الشركات الراعية قد عبرت عن قلقها ازاء القاء القبض مؤخرا على عدد من كبار مسؤولي الفيفا بناء على اوامر قضائية اصدرتها وزارة العدل الأمريكية.

وكانت شركة فيزا لبطاقات الائتمان واحدة من أشد المنتقدين، إذ حذرت بأنها "قد تعيد النظر" في رعايتها للاتحاد ما لم يدخل الاتحاد الدولي "تغييرات الآن."

وفي بيان أصدرته اليوم، قالت فيزا إنها لن تضيف لما قالته في السابق.

وجاء في بيان أصدرته شركة مكدونالدز "نتوقع من الفيفا أن تبادر بسرعة وحسم وشفافية الى اصلاح سمعتها لمنفعة اللعبة ومن أجل أنصار الكرة في كل أرجاء العالم الذين لا يتوقعون اقل من هذا. إن العالم يريد أن يرى خطوات حقيقية، ونحن نريد ذلك أيضا."

أما كوكا كولا، فقالت في بيان أصدرته "على الفيفا أن تغتنم الفرصة لاعادة الثقة التي فقدتها. نحث الفيفا على اتخاذ خطوات ملموسة للتعامل مع كل القضايا المثارة بطريقة سريعة وشفافة."

من جانبها، قالت شركة أديداس "كما نوهنا سابقا، نتوقع من الفيفا أن تواصل التقيد والعمل بمعايير الشفافية في كل فعالياتها."

يذكر ان الشركات الراعية الست (عددها الآن 5) دفعت في الفترة المحصورة بين عامي 2011 و2014 مبلغ 177 مليون دولار سنويا للفيفا.

المزيد حول هذه القصة