دعوات متزايدة لإصلاحات في الفيفا بعد استقالة بلاتر

مصدر الصورة Getty
Image caption استقال بلاتر الثلاثاء قائلا إن تفويضه "لا يبدو أنه يلقى الدعم من الجميع".

تزايدت الدعوات لإجراء اصلاحات كبيرة في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بعد استقالة رئيسه سيب بلاتر.

وقال فرانك لوي رئيس الاتحاد الاسترالي لكرة القدم إن الفيفا قد تشهد فجر عصر جديد.

وهونت إبنة بلاتر كورين أندنماتن من شأن تقارير أن استقالته الأخيرة جاءت مدفوعة بمزاعم الفساد الأخيرة، والتي نفى ضلوعه فيها.

وتأتي تعليقاتها بعد تقارير إعلامية أمريكية عن أن بلاتر يجري التحقيق معه من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي.

وانضمت شركة هيونداي للسيارات الكورية الجنوبية إلى غيرها من كبار الرعاة، مثل فيزا ومكدونالدز، في الترحيب باستقالة بلاتر.

وجاءت تقارير تحقيق مكتب التحقيقات الفيدرالي بعد ساعات من استقالة بلاتر، ولم تقدم السلطات الامريكية أي تعليق عام عن الأمر.

ولكن أحد مراسلي بي بي سي في نيويورك يقول إن عددا من المؤسسات الإعلامية أبلغت بصورة خاصة أن التحقيقات تشمله.

وينفي بلاتر أنه ارتكب أي مخالفات.

وأصدر الانتربول إنذارا دوليا بإلقاء القبض على ستة رجال على صلة بالاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن مزاعم فساد ورشى.

وأصدرت الإنذارات الحمراء من الإنتربول لأربعة من كبار المسؤولين في شركات ولاثنين من المسؤولين السابقين في الفيفا ومن بينهم جاك فيرنر نائب الرئيس السابق للفيفا.

وكانت أسماء الرجال الستة قد ذكرت بالفعل في اتهام أصدره السلطات الأمريكية الأسبوع الماضي.

والانذار الأحمر ليس مذكرة اعتقال دولية والدول ليست مجبرة على اعتقال شخص بموجبه.

وأكد كبار الرعاة مثل فيزا وكوكاكولا على أنهم يتوقعون إصلاحات سريعة في الفيفا.

وقالت مكدونالدز إنها تأمل أن تكون هذه هي الخطوة الأولى صوب "استعادة ثقة الجماهير في العالم بأسره".

وفي الأسبوع الماضي هزت الفيفا مجموعة من الاعتقالات لكبار مسؤوليها باتهامات تشمل الابتزاز والاحتيال وغسيل الأموال ضمن تحقيق أمريكي اتهم فيه 14 شخصا.

وإثر ذلك أعيد انتخاب بلاتر، ولكنه استقال الثلاثاء قائلا إن تفويضه "لا يبدو أنه يلقى الدعم من الجميع".

وقالت فيزا إنها تشعر بالثقة "لادراك الفيفا ضرورة إجراء إصلاح موسع وجوهري يعكسه قرار بلاتر الاستقالة".