بلاتر "منهمك في الاصلاح" رغم استقالته

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption نشر بلاتر صورة له وهو "يعمل بجد في سبيل الاصلاح"

قال سيب بلاتر، الرئيس المنصرف للاتحاد الدولي لكرة القدم، إنه يمضي قدما في وضع "برنامج شامل للاصلاح" في الاتحاد رغم استقالته.

ويأتي ذلك عقب 9 أيام حافلة بالأحداث عصفت بالاتحاد وسط ادعاءات بوجود "فساد مستشري وعميق الجذور" فيه.

وكان 7 من كبار مسؤولي الاتحاد قد اعتقلوا الاسبوع الماضي في زوريخ بسويسرا فيما كانوا يستعدون لحضور المؤتمر الذي فاز فيه بلاتر بفترة رئاسة خامسة.

ولكن، وبعد مضي 4 أيام فقط على اعادة انتخابه، أعلن بلاتر بأنه سيتنحى عن المنصب.

ولكنه أضاف أنه سيواصل الاضطلاع بمهام المنصب لحين يختار الاتحاد خليفة له في الأشهر المقبلة.

وقال بلاتر في تصريح أصدره مساء الخميس في زوريخ إنه عقد "اجتماعا مفيدا وبناء مع دومينيكو سكالا (رئيس لجنة الانضباط والرقابة في الاتحاد) من أجل وضع برنامج عمل وجدول زمني" للاصلاح.

وجاء في التصريح أيضا أن "الرئيس بلاتر والسيد سكالا يعملان حاليا على اطلاق برنامج اصلاح حقيقي يتعلق بادارة الاتحاد وهيكلته."

ونقل التصريح عن بلاتر قوله "أريد برنامجا شاملا للاصلاح، وأنا على دراية بأن وحده مؤتمر الاتحاد بمقدوره تمرير هذه الاصلاحات. اضافة لذلك، تقع على عاتق اللجنة التنفيذية للاتحاد مسؤولية دفع عملية الاصلفاح هذه الى الأمام."