يوفنتوس يريد حصد دوري أبطال أوروبا لضحايا ملعب هيسيل

مصدر الصورة Getty
Image caption وجه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اللوم لمشجعي ليفربول على الكارثة واستبعد الأندية الانجليزية من بطولاته عدة سنوات

يسعى يوفنتوس الإيطالي للفوز بنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لإهداء النصر لأرواح ضحايا ملعب هيسيل بالتزامن مع الذكرى الثلاثين للواقعة.

ويؤكد المدير الفني ماسيميليانو أليغري واللاعب بونوتشي عزمهم أهداء الفوز لأرواح الضحيا وأسرهم.

وفي 29 مايو/ أيار عام 1985 إنهار جدار في ملعب هيسيل في العاصمة البلجيكية بروكسل عندما تسلقه عدد من جماهير اليوفنتوس هربا من أعمال شغب قبل بداية مباراة نهائي كأس الأندية الأوروبية أبطال الدوري وهو المسمى السابق لدوري أبطال أوروبا.

وكانت المباراة مقامة بين ناديي ليفربول الإنجليزي ويوفنتوس الإيطالي وراح ضحيتها 39 قتيلا منهم 32 من مشجعي يوفينتوس كما أصيب 600 أخرين.

وانتهت المباراة بفوز اليوفي بهدف واحد مقابل لاشيء أحرزه الفرنسي ميشيل بلاتيني في الدقيقة 85.

وبعد حصوله على لقب عام 1985 انتظر النادي الإيطالي حتى عام 1996 حتى حقق البطولة مرة أخرى بعد الفوز على أياكس الهولندي في المباراة النهائية.

وقال بونوتشي "لقد ذهبت إلى حفل إحياء ذكرى الضحايا الأسبوع الماضي وأعتقد أنها حافز إضافي يدفعنا لبذل المزيد من الجهد خلال مباراة النهائي أمام برشلونة".

وتستضيف برلين المباراة النهائية بين بطلي إسبانيا وإيطاليا مساء السبت.

تأهل فريق يوفنتوس إلى الدور النهائي بعد عبور عقبة ريال مدريد الإسباني بالفوز 1/0 في إيطاليا ثم التعادل 1/1 في مباراة العودة في إسبانيا.

بينما بلغ برشلونة الدور النهائي بعد عبور عقبة بايرن ميونيخ الألماني بالفوز في إسبانيا 3/0 قم الخسارة في ألمانيا 2/3.

المزيد حول هذه القصة