اعتذار كرواتي عن رسم لرمز النازية بأرض ملعب بتصفيات أوروبا

مصدر الصورة Getty
Image caption اعتذر الاتحاد الكرواتي لكرة القدم عن وجود رمز النازي على أرض الملعب

اعتذر الاتحاد الكرواتي لكرة القدم عن رسم علامة الصليب المعقوف الذي يرمز للنازية على أرض الملعب قبل مباراة أمام إيطاليا في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية.

وقال توميسلاف باكاك، المتحدث باسم الاتحاد، إن ما حدث "تخريب وإجرام. ونتوقع أن تكشف الشرطة عن الجناة".

وأضاف أن ما حدث "عار، ليس فقط على اتحاد الكرة، بل على كرواتيا كلها".

وأُقيمت المباراة بدون جمهور تنفيذا لعقوبة صدرت ضد كرواتيا بسبب هتاف عنصري رددته جماهير كرواتية ضد النرويج في مارس/ آذار الماضي.

وقال باكاك إن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أُبلغ بالحادث الذي خيم على المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 بين الفريقين اللذين يتنافسان على صدارة المجموعة الثامنة.

وأثناء الشوط الأول من المبارة، شوهد الصليب المعقوف الذي ينظر إليه على نطاق واسع باعتباره رمزا لألمانيا النازية. ورغم محاولة طاقم العمل الخاص بأرض الملعب إخفاء الرمز بين الشوطين، إلا أن المحاولة لم تنجح.

ولم يتضح بعد ما إذا كان الرمز قد وُسم على الأرض من خلال جز النجيل ليتخذ شكله أم أن طلاء استخدم في رسمه على أرض الملعب.

وقال باكاك "ما لدينا من معلومات يشير إلى أن الرمز طُبع على أرض الملعب قبل 24 أو 48 ساعة من المباراة حتى يظهر أثناء اللعب".

وأضاف "نعتذر إلى كل الجماهير الذين شاهدوا المباراة على شاشة التلفزيون، وللفريقين، ولكل الضيوف الذين جاءوا من إيطاليا عن وجود هذا الرمز النازي".

وكانت مباراة الذهاب في مدينة ميلانو الإيطالية قد توقفت مرتين بسبب مشكلات أثارها الجمهور وتدخلت فيها قوات فض الشغب.

وأُجبرت كرواتيا في مارس/ آذار الماضي على إغلاق جزء من ملعبها في المباراة التي لعبتها أمام النرويج في مارس/ آذار الماضي كعقوبة للجمهور الكرواتي الذي أساء التصرف أثناء المباراة التي أقيمت على ملعب سان سيرو.

ولكن المشجعين الذين حضروا مباراة النرويج أثاروا المزيد من المتاعب، ما أدى إلى إقامة مباراة كرواتيا أمام إيطاليا بدون جمهور.

وقال رئيس الاتحاد الكرواتي لكرة القدم دافور سوكر إنها "إحدى مشكلاتنا التي نعمل على حلها، وسوف نتحدث بمزيد من التفصيل يوم السبت، لكنني غاضب جدا".

المزيد حول هذه القصة