"هزيمة مذلة" لمنتخب جنوب أفريقيا للرغبي أمام اليابان في كأس العالم

مصدر الصورة Getty
Image caption صحيفة "سيتي برس" بجنوب أفريقيا شبهت هزيمة المنتخب الوطني للرغبي بهجوم اليابان على القاعدة البحرية في بيرل هاربور عام 1941

تراوحت ردود الفعل بين الانتقادات الحادة والحسرة في تعليقات الصحف بجنوب أفريقيا على الخسارة التاريخية الصادمة للمنتخب الوطني للرغبي أمام اليابان في اولى مبارياته في بطولة كأس العالم للرغبي الجارية في بريطانيا بـ 34 نقطة مقابل 32 نقطة يوم السبت في الوقت الذي لا تزال تسود فيه حالة من الصدمة في أنحاء البلاد.

وانتابت الصدمة كبريات الصحف بجنوب أفريقيا بعد أن كانت كرست بالفعل صفحاتها الأولى لتقارير توقعت فيها فوزا معتادا وسهلا لجنوب أفريقيا، بينما خصصت صفحات الرياضة تغطية أكثر شمولا لهذا الحدث.

وكرست صحيفة "صنداي تايمز" في جنوب أفريقيا الصفحة الأولى بالكامل في إحدى طبعاتها لردود الفعل إزاء هذه الهزيمة المثيرة للصدمة، وتحدثت عن مستقبل المدير الفني للفريق هاينك ماير، مشيرة إلى أن خطة اللعب التي يعتمدها ستؤدي في النهاية إلى إعفاءه من منصبه بعد انتهاء البطولة.

وخصصت الصحف مساحة كبيرة من أعمدتها للإشادة بمنتخب اليابان ومدربه ايدي جونز، والتي أشارت الصحيفة إلى أنه سيقود فريق "ستورمرز" المحلي بجنوب أفريقيا ومقره كيب تاون الموسم القادم، لكن المدرب الأسترالي كان قد أشار سابقا إلى أنه فقط يجري محادثات مع اتحاد الرغبي بجنوب أفريقيا في هذا الشأن.

مصدر الصورة Getty
Image caption وصف فوز اليابان على جنوب أفريقيا في افتتاح كأس العالم للرغبي بأنه تاريخي

وشبهت صحفية "سيتي برس" هذه النتيجة المفاجأة بهجوم اليابان المباغت على القاعدة البحرية الأمريكية في بيرل هاربور عام 1941.

وجاء في العنوان الرئيسي لهذا التقرير "سقوط منتخب جنوب أفريقيا في بيرل هاربور"، وتبعه التعليق التالي: "محاربو الساموراي المدربون بدهاء يقدمون أروع أداء بعد أن أظهروا تفوقهم في المباراة الأولى" من البطولة.

وذكرت صحيفة "صنداي اندبندنت" "منتخب اليابان الصغير ألحق هزيمة مخزية بجنوب أفريقيا"

وبثت صحيفة "ويكند ارغوس" في كيب تاون صورة للاعبي منتخب اليابان المنتشين بعد الفوز على جنوب أفريقيا، وأرفقت بالصورة التعليق التالي "منتخب جنوب أفريقيا سحبت السجادة من تحت قدمه"، بالإضافة إلى العنوان التالي "البراعم البواسل (منتخب اليابان) يهزمون منتخب جنوب أفريقيا المصدومين".

ووصفت الصحف الهزيمة بأنها "مذلة" لجنوب أفريقيا "وربما أكبر هزيمة غير متوقعة في تاريخ كأس العالم للرغبي".

المزيد حول هذه القصة