مورينيو: "الرد العنيف أصبح مقبولا" بعد تبرئة غابريال

مصدر الصورة Reuters
Image caption مورينيو وصف قرار الاتحاد بانه سابقة خطيرة

انتقد مدرب نادي تشيلسي، جوزيه مورينيو، قرار الاتحاد الانجليزي رفع عقوبة الطرد عن مدافع أرسنال غابريال، ووصفه بأنه سابقة خطيرة.

وكان الحكم أشهر البطاقة الحمراء في وجه غابريال بعدما ركل دييغو كوستا، في المباراة التي انتهت بهدفين لصفر لصالح تشيلسي.

وقال مورينيو: "أصبح الرد بالعنف مقبولا اليوم، ولا مانع منه".

وقد عاقب الاتحاد كوستا لتصرفاته العنيفة مع لواران كوسيني، في الحادثة التي طرد فيها غابريال.

أما مدرب أرسنال، أرسن فينغر، فقال إن قرار معاقبة كوستا صحح بنسبة 5 في المئة "الضرر الذي لحق بفريقه في ملعب ستامفورد بريدج".

وأوضح مورينيو أنه لم يتحدث عن توقيف كوستا عن اللعب ثلاث مباريات، خشية أن يتعرض هو للعقوبة.

وقال: "الفريق فقد لاعبا أساسيا لمدة ثلاث مباريات، وليسوا بحاجة إلى أن يخسر المدرب أيضا".

وعلق فينغر على قرار الاتحاد قائلا: "لقد فعل الاتحاد بعد المباراة ما كان على الحكم فعله أثناء المباراة".

وسينظر الاتحاد في قضية تصرف غابريال، الذي لم يمتثل لقرار الحكم فور تلقيه البطاقة الحمراء، وفي قضية عدم تحكم الفريقين في تصرفات لاعبيهما.

المزيد حول هذه القصة