بلاتر "مستمر" كرئيس للفيفا رغم التحقيق الجنائي ضده

مصدر الصورة AFP
Image caption يقول بلاتر إنه "لم يرتكب أي شئ غير قانوني أو غير لائق".

قال سيب بلاتر إنه لن يتنحى عن منصبه كرئيس للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بسبب الإجراءات الجنائية التي بدأها ضده محققون سويسريون.

ويشتبه في توقيع بلاتر، وهو سويسري يبلغ من العمر 79 عاما، عقدا "غير مناسب للفيفا" فضلا عن تقديم "مدفوعات غير مستحقة" لرئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ميشيل بلاتيني.

ويقول بلاتر، الذي قال سابقا بالفعل إنه سيتنحى عن منصبه في فبراير/شباط 2016، إنه "لم يرتكب أي شئ غير قانوني أو غير لائق".

وكتب بلاتيني، 60 عاما، خطابا لأعضاء يويفا ينفي فيه ارتكابه أي مخالفات.

وفي بيان صادر من محاميه، قال بلاتر إن مبلغ 1.5 مليون جنيه استرليني المدفوع لبلاتيني، عام 2011 كان "تعويضا قانونيا وليس شيئا آخر".

ويواجه كلا الرجلين تحقيقات تجريها لجنة القيم المستقلة بالفيفا بشأن المبلغ، يقول بلاتيني إنه كان نظير عمله كمستشار فني لبلاتر بين عام 1999 و 2002.

وأكد بلاتيني، الذي مثل أمام مسؤولين من مكتب المحامي العام السويسري كشاهد، أن المبلغ كان "معلنا بالكامل" للسلطات.

وأضاف أنه "مدرك بأن هذه الأحداث قد تضر صورته وسمعته"، وأصدر بيانا "لدواعي الشفافية".

ويعتقد أن العقد، الذي وصفه المدعون السويسريون بـ"غير مناسب للفيفا"، يشير إلى صفقة حقوق بث تلفزيوني عام 2005 بين الفيفا وجاك وارنر، الرئيس السابق لاتحاد شمال ووسط أمريكا والكاريبي لكرة القدم "كونكاكاف".

وقال الفيفا، الذي واجه العديد من الاتهامات بالفساد في السنوات الأخيرة، إن هناك تعاونا في التحقيقات بشأن بلاتر.

يذكر أنه في وقت سابق خلال العام الجاري اتهمت الولايات المتحدة 14 شخصا بينهم مسؤولين في بتهم الضلوع في الفساد "مستشر وممنهج" في أعقاب تحقيقات من جانب مكتب التحقيقات الفيدرالي.

وفي ذات الوقت، تجرى تحقيقات سويسرية مستقلة بشأن آلية منح حق تنظيم بطولتي كأس العالم لكرة القدم 2018 و 2022.

المزيد حول هذه القصة