بلاتيني يستأنف ضد قرار الفيفا إيقافه عن العمل

مصدر الصورة AFP
Image caption بلاتيني يخشى أن يؤثر قرار الإيقاف على ترشحه لانتخابات رئاسة الفيفا نوفمبر/ شباط المقبل

تقدم ميشيل بلاتيني، رئيس الاتحاد الأوروبي ونائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بطلب استئناف ضد قرار إيقافه عن العمل لمدة 90 يوما، جراء التحقيق في قضايا فساد.

وكانت لجنة أخلاق فيفا اتخذت قرارا بإيقاف بلاتيني ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم سيب بلاتر والسكرتير العام جيروم فالك، وجميعهم نفوا ارتكاب أية جرائم.

ويعد بلاتيني، الشخصية الرياضية المفضلة حاليا داخل فيفا ليحل محل بلاتر، وذلك في الانتخابات المقررة 26 فبراير/ شباط المقبل.

ويسعى بلاتيني، 60 عاما، إلى تدخل محكمة التحكيم الرياضية لضمان ترشحه لانتخابات فيفا المقبلة، خاصة أن قرار إيقافه قابل للتمديد 45 يوما أخرى.

وكانت لجنة الأخلاق قد بدأت التحقيق بعد فتح المدعي العام السويسري تحقيقات قضائية ضد بلاتر في سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويواجه بلاتر اتهامات بتوقيع عقد "في غير صالح" الاتحاد ودفع أموال "غير مشروعة" إلى بلاتيني.

ومن المقرر أن تعقد لجنة الأخلاق اجتماعا طارئا في 20 أكتوبر/ تشرين أول الجاري، في مدينة زيورخ، لمناقشة انتخابات ااختيار خليفة بلاتر.

ويحظى بلاتيني، الذي يرأس الاتحاد الأوروبي منذ 2007، بدعم اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم بعد ايقافه، وقال إن بلاتيني يجب أن يكون بريئا حتى تثبت إدانته.

ويتوقع الاتحاد الفرنسي لكرة القدم صدور قرار لجنة الاستئناف بالفيفا خلال ثمانية أيام.

وكان بلاتر، 79 عاما، قد فاز بخامس فترة رئاسة للفيفا على التوالي في مايو/ آيار الماضي، لكنه أعلن أنه سيتنحى عن منصبه بعد أيام من إطلاق الولايات المتحدة وسويسرا تحقيقات حول قضايا فساد طالت مسؤولين كبار بالفيفا.

المزيد حول هذه القصة