تشيلسي اللندني يمنى بسابع خساراته في الدوري الانجليزي الممتاز

مصدر الصورة AP
Image caption جون تيري كابتن تشيلسي عقب المباراة

مني نادي تشيلسي اللندني لكرة القدم، حامل لقب بطولة الدوري الانجليزي الممتاز، بخسارة جديدة هي الثالثة على التوالي والسابعة منذ انطلاق الموسم الحالي، وذلك بخسارته أمام نادي ستوك سيتي على أرض الاخير بهدف واحد للاشيء.

وكان المدير الفني لتشيلسي جوزيه مورينيو قد منع من حضور المباراة عقابا له على تطاوله على الفريق التحكيمي في مباراة تشيلسي وويستهام في اكتوبر / تشرين الاول الماضي، وهي المباراة التي خسرها تشيلسي بهدفين لهدف.

وتعزز الخسارة الجديدة التكهنات حول مستقبل مورينيو مع الزرق.

وسجل هدف مباراة اليوم الوحيد لاعب ستوك سيتي ارناؤطوفيتش في الدقيقة 53.

واخفقت كل محاولات الفريق اللندني لادراك التعادل، بما فيها الضربة القوية التي سددها بيدرو والتي ارتطمت بالقائم.

ويقبع تشيلسي في الموقع الـ 16 في قائمة الدوري، ولا تفصله عن منطقة الهبوط الى دوري الدرجة الاولى سوى 3 نقاط.

"مورينيو يتمتع بدعم اللاعبين"

ولكن حارس مرمى تشيلسي أسمير بيغوفيتش قال عقب المباراة إن جوزيه مورينيو ما زال يتمتع بدعم لاعبي الفريق، ويعد الرجل الكفؤ لاحياء حظوظه.

وقال بيغوفيتش الذي كان يلعب في صفوف ستوك سيتي في السابق "نقف خلف مديرنا الفني، وتستطيع رؤية ذلك من أدائنا. نعتقد أنه الرجل الكفؤ وهو شخص نعمل بمثابرة من أجله. إن روحه موجودة بيننا دائما، ونحن أردنا ادراك نتيجة جيدة من أجله."