تغيير الحكم الصادر بحق العداء بيستوريوس إلى جريمة قتل

مصدر الصورة Reuters
Image caption سيعاد بيستوريوس إلى المحكمة التي ستعيد الحكم عليه هذه المرة بهذه الجريمة الجنائية

أدين العداء الأولمبي أوسكار بيستوريوس بجريمة القتل بعد أن غيرت محكمة الاستئناف في جنوب أفريقيا الحكم الصادر بحقه سابقا بالقتل عن طريق الخطأ.

وقتل العداء الجنوب أفريقي الرصاص على صديقته ريفا ستينكامب عام 2013، بعد أن أطلق النار عليها أربع مرات عبر باب حمام مغلق.

ويقول بيستوريوس إنه قتل صديقته عن طريق الخطأ بعد أن ظن أنها لص تسلل إلى المنزل.

ويقضي بيستوريوس مدة محكوميته البالغة خمس سنوات تحت الإقامة الجبرية، بعد أن قضى عاما منها في السجن.

مصدر الصورة AFP
Image caption يقول بيستوريوس إنه قتل صديقته عن طريق الخطأ بعد أن ظن أنها لص تسلل إلى المنزل.

وسيعاد بيستوريوس إلى المحكمة التي ستعيد الحكم عليه هذه المرة بهذه الجريمة الجنائية.

وكانت تقارير سابقة نقلت خطأ أن محكمة الاستئناف أيدت الحكم السابق بحقه بجريمة القتل الخطأ.

وقضت محكمة الاستئناف العليا في جنوب أفريقيا أن المحكمة الأولية لم تطبق المبدأ القانوني المعروف باللاتينية (dolus eventualis) الذي يعني أن الشخص كان يعلم أن الفعل الذي يقوم به سيؤدي إلى موت شخص آخر، لكنه استمر بعمله بمعزل عن ذلك.

مصدر الصورة AP
Image caption يقضي بيستوريوس مدة محكوميته البالغة خمس سنوات تحت الإقامة الجبرية بعد أن قضى عاما منها في السجن

وعند قراءته الحكم الذي توصلت إليه لجنة من القضاة، قال القاضي لورمر ليتش إن بيستوريوس عندما سلح نفسه بسلاح من العيار الثقيل، كان يعرف أن كائنا من يكون خلف الباب قد يقتل جراء فعله.

وقد دفع محامي بيستوريوس بأنه كان يعتقد أن ثمة شخصا غريبا متطفلا قد دخل الى بيته، بيد أن القاضي قال أن هوية الشخص الذي كان خلف الباب ليست أمرا ذا صلة.

المزيد حول هذه القصة