سويسرا ترحل مسؤولا في الفيفا متهما بالفساد إلى الولايات المتحدة

مصدر الصورة AFP
Image caption اختير ادواردو لي رجل العام في كوستاريكا عام 2014

أعلنت وزارة العدل السويسرية ترحيل ادواردو لي الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم في كوستاريكا إلى الولايات المتحدة للتحقيق معه في فضيحة فساد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" التي طالت كبار مسؤوليه.

وتسلمت الشرطة الأمريكية مسؤول الفيفا في مطار زيورخ قبل أن تتوجه طائرتهم إلى نيويورك.

ويعد لي واحدا ضمن 7 من مسؤولي اللجنة التنفيذية بالفيفا الذين اعتقلوا في مايو / ايار الماضي بسبب اتهامات بالفساد.

وقالت السلطات السويسرية إن لي، وهو من أصل صيني، تم ترحيله إلى الولايات المتحدة بناء على طلب اعتقال من السلطات الأمريكية.

ويواجه لي تهم "التآمر للابتزاز وغسيل الأموال والتآمر للتزوير".

وكان لي قد انتخب عضوا في اللجنة التنفيذية للفيفا ولكنه اعتقل قبل يومين من توليه منصبه.

واختير لي شخصية العام في كوستاريكا عام 2014 بعد أن حقق منتخب بلاده إنجازا كبيرا بوصوله للدور ربع النهائي في بطولة كأس العالم 2014 في البرازيل.

وفي تطور آخر، أعلنت السلطات السويسرية أنها سترحل نائب رئيس الفيفا السابق اوجينيو فيغيريدو إلى موطنه أورغواي.

وقالت وزارة العدل السويسرية إن فيغيريدو كان أحد المسؤولين السبعة الذين اعتقلوا في مايو / ايار الماضي بناء على طلب أمريكي.

ويواجه فيغيريدو تهم تلقي رشاوى ملايين الدولارات تتعلق بتنظيم بطولة كأس أمم امريكا الجنوبية "كوبا امريكا".

المزيد حول هذه القصة